رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

مواسير المجاري تحاصر مياه النيل بدمياط

محلية

السبت, 10 سبتمبر 2011 16:36
كتب - عبده خليل:

يتعرض نهر النيل بدمياط للعديد من المشكلات بسبب التلوث الذي يصيبه أو الاستخدام الجائر لمياهه، وهى كلها مشكلات ترجع إلى إدارة حماية النيل بدمياط والتي من الواضح أنها ليست الإدارة الرشيدة التي يحتاجها هذا النهر العظيم . و"بوابة الوفد" تهدي هذه الصور للواء محمد علي فليفل محافظ دمياط .

حيث فوجئ أهالي مدينة دمياط بوجود مجموعة من المواسير بالقرب من مبني محافظة دمياط تصب مخلفاتها من مياه المجاري مباشرة في مياه النيل، وعندما توجه الأهالي بشكوى إلي مجلس مدينة دمياط أكد المسئولون أن المواسير من

أجل صرف مياه الأمطار رغم أننا في الصيف والمياه أصبحت لونها أسود مما يهدد صحة الدمايطة ويزيد من أعداد الفشل الكلوي بالمحافظة بالأمراض الخطيرة كما يؤدي إلى تلوث المحاصيل الزراعية التي تروى بمياهه، بالإضافة إلى إهدار الثروة السمكية وتلوثها.
فمياه نهر النيل الملوثة والمحاصيل الملوثة التي تروى بمياه النيل المختلطة بمياه المجاري حيث تؤدى إلى أمراض خطيرة منها تضخم القلب وفقر الدم واضطرابات في الدورة الدموية وارتفاع ضغط الدم والفشل الكبدي والكلوي
والسرطان والإصابة بأنواع الروماتيزم المختلفة وضعف كفاءة الجهاز المناعي والكوليرا و التيفود و شلل الأطفال و الدوسنتاريا الأميبية و الإسكارس و الديدان الشرطية و الدودة الكبدية.. و أما تناول الأسماك التي يتم صيدها من مناطق ملوثة فتؤدى إلى الإصابة بمرض ضمور العضلات وهشاشة العظام و شلل الأطراف وغيبوبة بسبب ارتفاع معدلات تلوث المياه بمادة الرصاص لتأثيرها الكبير على الجهاز العصبي المركزي.
إن الماء الملوث ينقل العديد من الأمراض كالكوليرا والتيفود والباراتيفويد وشلل الأطفال الدوسنتاريا الأميبية والإسكارس والديدان الشريطية والدودة الكبدية وترتبط هذه الأمراض بإلقاء المخلفات الآدمية غير المعالجة  كما هو موضح بالصور، وطالب أهالي دمياط محافظ دمياط اللواء محمد علي فليفل برفع مواسير المجاري وإعادة النيل كما كان في السابق. 

أهم الاخبار