رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

المحطات النووية حددت نوعية مفاعلات موقع الضبعة

محلية

الاثنين, 03 يناير 2011 18:24
كتب‮ - ‬عماد خيرة‮:‬



أكد الدكتور حسن يونس وزير الكهرباء والطاقة أن مجلس إدارة هيئة المحطات النووية اتفق علي تضمين المناقصة النووية عرضا لتوريد مفاعلين نووين متماثلين ومتكاملين لتوليد الكهرباء. علي أن يتم التعاقد علي أول مفاعل فورا والثاني يتم توريده خلال عامين كما اتفق مجلس إدارة الهيئة علي أن تكون نوعية المفاعل من مفاعلات الماء الخفيف المضغوط باعتبارها أكثر الأنواع انتشارا ويوجد أكثر من مورد لهذه النوعية‮. ‬جاء ذلك خلال اجتماع مجلس إدارة هيئة المحطات النووية مساء

أمس الأول بحضور الوزير‮.‬

استعرض الاجتماع الموازنة التخطيطية للهيئة للعام الجديد وتهدف إلي تحقيق تطوير البنية الأساسية لموقع الضبعة،‮ ‬واستكمال الدراسات الحقلية والتفصيلية للمواقع الجديدة علاوة علي استعراض تكاليف عقد الاستشاري،‮ ‬وإعداد الكوادر البشرية‮.‬

قال الوزير إن العام الجديد سيشهد مرحلة عمل جادة في المشروع النووي مما يتطلب إقرار نظام حوافز جديد للعاملين لتحفيزهم علي بذل مزيد من الجهد،‮ ‬وقال إن النظام

الجديد سيوفر مزيدا من الاستقرار والدعم المادي والمعنوي للعاملين في المشروع‮. ‬لحين إعداد كادر خاص يتناسب مع خبرات العاملين في هذا المجال ومتطلبات المرحلة القادمة‮.‬

كما استعرض الاجتماع تقريرا حول المواصفات ووثائق الطرح لمناقصة المحطة النووية والإطار العام والمواعيد الأساسية للمناقصة،‮ ‬أكد الوزير أنه من المنتظر الإعلان عن المناقصة فور انتهاء مجلس الدولة من مراجعة المرحلة الثانية منها منتصف هذا الشهر‮.‬

أضاف الوزير أن علي المتناقصين تقديم مخطط متكامل لإقامة‮ ‬4‮ ‬وحدات متتالية بموقع الضعبة،‮ ‬مؤكدا أن قدرات الوحدة المطلوب تقديمها تتراوح بين‮ ‬900‮ ‬إلي‮ ‬1650‮ ‬ميجاوات،‮ ‬مشيرا إلي توافر هذه القدرات لدي كل الشركات الموردة‮.‬

 

أهم الاخبار