14مصابا أمام الكاتدرائية ورشق للوزراء بحجارة

محلية

الأحد, 02 يناير 2011 20:34
كتب ـ عبد الوهاب شعبان:

اشتبكت قوات الأمن مع عشرات المتظاهرين الأقباط أمام الكاتدرائية المرقسية بالعباسية مساء اليوم الأحد، وأسفرت الاشتباكات ـ بحسب رواية أحد شهود العيان ـ عن إصابة 14 مصاب

وهم: جرجس نبيل، ويوحنا عادل، ووجدي جرجس، وإيميل يوسف، وجوزيف جرجس، ومجدي يؤانس، وبشرى رزق، ومينا شوقي ، وجورج سمير ، وعصام كمال ، ونزيه عجايزي، ومينا
جوزيف ، ومينا شكري، وكرم حسني.

واستطاعت القوات إدخال المتظاهرين إلى الكاتدرائية ، وردد المتظاهرون هتافات تطالب بإقالة وزير الداخلية ومحافظ الإسكندرية، ومحاكمة المتسببين في الحادث.

من ناحية أخرى، رشق المحتجون، عثمان محمد عثمان، وزير الدولة للتنمية الاقتصادية بالحجارة، حيث كان خارجا إلى فناء الكتدرائية المرقسية

بعد التعزية في ضحايا الانفجار، لكن المحتجون قابلوه المحتجون بالهتافات المناوئة ثم طاردوه ورشقوه بالحجارة، وسارع  حراس الوزير بإدخاله سيارته التي تعرضت هي الأخرى للرشق بالحجارة ـ بحسب ما ذكرت رويترز.

وكان عثمان ضمن وفد يضم عمرو موسى  أمين عام الجامعة العربية، ومشيرة خطاب وزيرة الصحة والسكان، وأحمد زكي بدر وزير التربية والتعليم، وعائشة عبد الهادي وزيرة القوى العاملة، وماجد جورج وزير الدولة لشئون البيئة، وقام المتظاهرون أيضا برشق سيارة جورج

أهم الاخبار