رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

تدهور حالة الإسلامبولي وتعرضه لأزمة قلبية

محلية

الأربعاء, 31 أغسطس 2011 12:38
كتب - حسام السويفي:

أكدت انيسة احمد شوقي الاسلامبولي شقيقة محمد شوقي الاسلامبولي أن حالة شقيقها الصحية تدهورت بشكل كبير صباح اليوم الأربعاء وهو في محبسه بسجن العقرب، مشيرة إلى ان شقيقها تعرض لأزمة قلبية كاد يفقد حياته علي اثرها، خاصة في ظل عدم وجود مستشفي بالسجن أو وجود اطباء خلال ايام عيد الفطر المبارك .
وقالت انيسة في تصريحات خاصة بـ"بوابة الوفد الإلكترونية" إن الدكتور سيد امام الشهير بالدكتور

فضل منظر تنظيم الجهاد وصاحب وثيقة ترشيد العمل الجهادي والمسجون مع شقيقها بسجن العقرب هو من أنقذ شقيقها من موت محقق بعد تعرضه لأزمة قلبية، حيث قام بعمل بعض الاسعافات الطبية له كونه طبيبا ودرس بكلية الطب قبل سجنه.

واشارت شقيقة الاسلامبولي إلى إن شقيقها محمد شوقي تلقي زيارة من اولاده واحفاده في اول ايام

عيد الفطر المبارك وبعد انتهاء الزيارة بدأت حالته الصحية تتدهور الي ان اصيب بأزمة قلبية .

وطالبت انيسة المجلس العسكري والمشير محمد حسن طنطاوي رئيس المجلس الاعلي للقوات المسلحة بسرعة اصدار عفو صحي عن شقيقها نظرا لتدهور حالته الصحية بعد سجنه بسجن العقرب منذ يوم الاحد الماضي بعد ان عاد الي مصر بعد غيابه 24 عاما عن مصر منذ عام 1987بعد ان لفق له نظام الرئيس المخلوع حسني مبارك قضيتين وهما العائدون من افغانستان والعائدون من البانيا واصدار حكمين بالإعدام غيابا في حق شقيقيها .

أهم الاخبار