شباب كفاية يختارون مجدي حسين أمينا عاما للحركة

محلية

الأحد, 02 يناير 2011 17:13
كتبت: سمر مجدي


دشن مجموعة من شباب حركة كفاية حملة توقيعات إلكترونية لاختيار مجدي حسين رئيس حزب العمل والمسجون حاليا لتوليه منصب الأمين العام لحركة كفاية خلفا للدكتور عبد الحليم قنديل. وقال محمد عبد العزيز - أحد أعضاء الحركة - إنهم كشباب اعتادوا اختيار أمين عام للحركة كل عام منذ تدشينها في آواخر 2004، وهذا العام ظهرت مطالب عديدة باختيار

مجدي حسين أمينا عاما، مضيفا أنه تم إرسال رسالة لحسين في السجن قامت بتوصيلها الدكتورة نجلاء القليوبي زوجته ولكنها لم تعلن عن موقفه حتى الآن.

وأشار عبد العزيز إلى أن اختيار حسين جاء لعدة أسباب منها انتهاء مدة سجنه بنهاية شهر يناير الحالي ولأنه الوحيد القادر

علي استكمال خط الحركة الذي بدأته منذ بدايتها، فضلا عن قدرته في الدفاع عن مطالب الحركة في التغيير الجذري ومواجهة فساد النظام.

وتابع أن الانتخابات الداخلية للحركة مقرر إقامتها في 15 يناير الحالي ولم يقدم أحد حتى الآن طلبا للترشيح.

يذكر أن جورج إسحاق كان من أوائل من تولوا منصب الأمين العام وخلفه د.عبد الجليل مصطفي الأمين العام الحالي للجمعية الوطنية للتغيير وبعده الراحل المفكر الاسلامي الدكتور عبد الوهاب المسيري، وأخيرا الدكتور عبد الحليم قنديل.

 

أهم الاخبار