رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

معتصمو البريد يتهمون "مصيلحى" بإفساد الهيئة

محلية

الأحد, 28 أغسطس 2011 23:40
الشرقية – ياسر مطري:

اجتمع بعد ظهر أمس الدكتور شريف بطيشه نائب رئيس هيئة البريد مع العاملين بالإدارة العامة لبريد جنوب الشرقية بقاعة الاتحاد العام لنقابات عمال مصر فرع الزقازيق واستمع بطيشه لمطالب العاملين المعتصمين منذ خمسة أيام .

وقال محمد العايدي المتحدث باسم المعتصمين إن العاملين بهيئة البريد يعانون من تفرقة مادية ومعنوية بينهم وبين موظفي البنوك علما بأنهم ينتمون إلى نفس الجهة المصرفية رغم تحملهم العمل يوم السبت وهو إجازة جميع البنوك وتعاملهم المباشر مع العدد الأكبر من أصحاب المعاشات ومرتادي مكاتب البريد، وأشار إلى أن موظفي هيئة البريد هم الوحيدون الذين عملوا منذ أول يوم منذ اندلاع  ثورة 25 يناير ولم يتغيبوا عن العمل إلا بعد أن فاض بهم الكيل من تعنت المسئولين وتجاهل مطالبهم المشروعة والاستخفاف والمماطلة والتباطؤ من قبل الإدارة. 

وأشار أحد العاملين المعتصمين لبطيشه إلى أن سبب دمار وخراب هيئة البريد كما جاء علي لسانه هو الدكتور علي مصيلحي فترة توليه رئاسة الهيئة حيث قام بتعيين المئات من المستشارين الذين تسببوا في إهدار المال العام وقاموا بتعيين الآلاف بنظام الواسطة والمحسوبية من

خريجي الخدمة الاجتماعية والآداب والحقوق والتربية الرياضية ودبلومات الزراعة وأهملوا خريجي البريد وأبناء العاملين بالهيئة.
وتحدث آخر: "عاوزين نتعامل بطريقة آدمية بعيدا عن النظرة الدونية التي يرانا بها قيادات الهيئة، وأشار إلى أنه تلقي نصيحة من أحد المفتشين الكبار ( لو العميل ضربك بالجزمة ووقعت منه اجري هات هاله تاني).
وحدد المعتصمون مطالبهم المشروعة لنائب رئيس الهيئة وهي: المساواة بنظرائهم من العاملين بشركة المصرية للاتصالات  بالعاملين بالبنوك -  تثبيت العاملين المؤقتين - إلغاء تقييم الحافز - زيادة الحافز إلي 200 % كباقي موظفي الدولة -  صرف مستحقات العاملين بالبريد من أرباح شركة الاتصالات والتي لم يصرف منها سوي نصف شهر على مدار أربع سنوات في صورة دفتر توفير - توزيع فائض أرباح الميزانية وقدرها 50% من أرباح الشركات والهيئات ذات الموازنات الخاصة كما نص عليها القانون -  خصم صندوق الولاء على أساس المرتب فقط ولا يتم الخصم على طبيعة العمل
والحافز كما يحدث عند الخروج على المعاش -  ضرورة زيادة قيمة سلفة صندوق الخدمة لتصبح عشرة أضعاف الشامل وليس الأساسي لمساعدة موظفي الهيئة مثل البنوك التي تعطي منح دون فائدة وبدلا من الاقتراض من البنوك بفوائد عالية -  ضرورة نشر الميزانية السنوية للهيئة تطبيقا لمبدأ الشفافية -  إلغاء وظيفة المستشارين بالهيئة لعدم الجدوى الاقتصادية منها -  حل نقابة البريد- تفعيل مبدأ التسويات للعاملين الذين حصلوا علي مؤهلات أعلي أثناء عملهم بالهيئة .
وتحدث الدكتور شريف بطيشه نائب رئيس هيئة البريد وقام بتهدئة العاملين المعتصمين واعدا المعتصمين بالوصول إلي حلول ترضيهم، وأشار إلى إنهم قاموا بتسوية جميع العاملين الذين حصلوا علي مؤهلات عليا أثناء خدمتهم بالهيئة وأنه جار تسوية العاملين الذين حصلوا علي مؤهلات متوسطة أيضا .

وبالنسبة لمصير المستشارين الذين تم تعيينهم في عهد الدكتور علي مصلحي صرح بطيشه أن 250 مستشارا طالبوا بتغيير توصيف عملهم في الهيئة من وظيفة مستشار إلي الانتقال علي البند الأول للعاملين المدنين في الدولة .

وأعلن بطيشه أن الهيئة تعانى من ضعف الإمكانات المادية وهو ما رفضه المعتصمون الذين أكدوا أن ميزانية الهيئة بها فائض يسمح بإعطاء جميع حقوقهم المادية وأعلنوا استمرار اعتصامهم حتى تستجيب الهيئة لمطالبهم كما أعلنوا ان جميع مكاتب الهيئة علي مستوي الجمهورية سيضربون عن العمل  بعد الانتهاء  من إجازة عيد الفطر يوم السبت الموافق الرابع من الشهر القادم.

أهم الاخبار