رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

بسنتي: الجناة يتحدون مصر لا الأقباط

محلية

السبت, 01 يناير 2011 13:36
كتب: عبدالوهاب شعبان


قال الأنبا بسنتي أسقف حلوان والمعصرة إن ما حدث في كنيسة القديسين بالإسكندرية من أعمال عنف ليس موجها إلى كنيسة أو شعب قبطي، وإنما موجه إلى مصر وفق مخطط لإحراجها في المنطقة.

 

وأضاف بسنتي في تصريح لـ"بوابة الوفد" أن الجناة يتحدون مصر لأنهم هددوا قبل بذلك ،ونفذوا تهديدهم ويقولون بلسان الحال "هنعمل وبنعمل".

وقد أكد مصدر كنسي مطلع لــ"بوابة الوفد " أن الأنبا باخوميوس أسقف البحيرة عقد اجتماعا صباح اليوم مع بعض كهنة الإسكندرية لدراسة الموقف، وقال إن البابا شنودة مهتم بتشييع جنازة الضحايا في هدوء دون حدوث مصادمات بين الأمن والأقباط .

ودعا أسقف حلوان والمعصرة إلى توحيد صف المصريين جميعا لصد

هذه الهجمة التي تسهتدف سمعة مصر واتخاذ إجراءات حاسمة يسمع بها العالم،لافتا إلى أن الضحايا شهداء ومن الناحية الدينية نقول "يابختهم " أما الوطن فهو الذي يحتاج إلى الدعاء والصلاة.

من ناحية أخرى نفى الدكتور نبيل بباوي عضو مجلس الشورى اعتكاف البابا بدير الأنبا بيشوي بوادي النطرون بسبب أحداث الإسكندرية، وقال إن الباب متواجد في الدير قبل الحادث للصلاة، وطالب بباوي بمعاقبة الجناة بالإعدام بعد التعرف عليهم.

أهم الاخبار