المجمع الكنسي بالإسكندرية يدين الهجوم

محلية

السبت, 01 يناير 2011 12:39
كتب: عبدالوهاب شعبان


أصدر مجمع كهنة الإسكندرية والمجلس الملي السكندري، بياناً رسمياً أدانا فيه انفجار 3 سيارات مفخخة في كنيسة القديسين، منتصف ليل أمس، وأسفر عن مقتل أبرياء من الأقباط والمسلمين وسقوط 79مصابا إلى جانب العديد من الأشلاء.

 

وقال البيان: إن المجلس الملي ومجمع الكهنة يستنكران الحادث المؤسف الذي يهدد أمن المواطنين ويشكل

تصعيداً خطيراً للأحداث الطائفية الموجهة ضد الأقباط خاصة أن نفس المكان تعرض لحادث مؤسف منذ أربع سنوات، وهذه الحادثة نتيجة الاحتقان الطائفي والافتراءات التي وجهت ضد البابا والكنيسة ورموزها.

من جهة أخرى، قا ل مصدر كنسي مطلع: إن البابا شنودة

الثالث سمع عن حادث كنيسة القديسين بالإسكندرية أثناء إقامته بدير الأنبا بيشوي بوادي النطرون، وأضاف المصدر أن بعض الآراء تطالب بإلغاء الاحتفال بعيد الميلاد المجيد لكن الأمر لم يحسم بعد.

وأشار المصدر إلى أن البابا شنودة كلف الأنبا يؤأنس سكرتيره الخاص والأنبا باخوميوس أسقف البحيرة ومرسى مطروح، بمتابعة تطورات الحادث من الإسكندرية.

يذكر أن الانفجار أسفر عن مقتل 20 شخصاً بالإضافة لـ80 مصاباً تحت العلاج.

أهم الاخبار