رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

القوى السياسية تحتفل بـ "نقابة الفلاحين"

السلمي: رجال النظام السابق حولوا الأراضي إلى منتجاعات سياحية

محلية

الاثنين, 22 أغسطس 2011 23:41
كتبت - أنوار رشاد:

شهد المتحف الزراعى مساء اليوم حفل إفطار لنقابة الفلاحين التى تم إنشاؤها عقب نجاح ثورة 25 يناير بحضور الدكتور علي السلمي نائب رئيس مجلس الوزراء وعدد من الوزراء وممثلين عن الأحزاب والقوى السياسية.

وكان على رأس الحضور ممثلون عن حزب الوفد من بينهم اللواء سفير نور ومصطفى الجندي وعلاء عبد المنعم أعضاء الهيئة العليا بالحزب، كما حضر ممثلون عن أحزاب أخرى ومستقلون لمشاركة الفلاح المصرى هذا الاحتفال.
وألقى د.على السلمي كلمة في هذه المناسبة أعرب فيها عن سعادته بهذه المناسبة، مؤكداً على أن هناك ظاهرة عامة تتمثل في الإهمال الزراعى والاعتداء الذي تم على الأراضى الزراعية الخصبة من قبل رجال النظام السابق الذي وصفه بأنه "نظام فاسد", لاستيلائهم على الأراضي الزراعية وتحولها إلى قصور ومنتجاعات سياحية, ثم أشار إلى قضية المبيدات المسرطنة التى أصابت المواطن المصرى.
كما حضر أيضا الدكتور صلاح يوسف وزير

الزراعة وأعرب عن سعادته بهذه النقابة وبهذا الحفل، مشدداً على دور وزارة الزراعة وإحساسها تجاه المشاكل التي يواجهها الفلاح فى تسويق المحاصيل الزراعية فى الحكومة السابقة، مؤكدا على ضرورة النهوض بالفلاح، وكيفية تسويق المحاصيل وخاصة محصول القطن، وصرح بأن هناك اتفاقاً مع كل مصانع الغزل والشركة القابضة للأقطان والمغازل، بهدف تقليل استيراد الخام من الخارج، موضحاً الاتجاه نحو التعاون مع وزارة الصناعة والتجارة في هذا الإطار.
وشارك أيضا في الحفل الدكتور هاشم قنديل وزير الموارد المائية الذي أكد بدوره على التعاون مع وزير الزراعة لأن الهدف واحد وهو خدمة الفلاح المصرى ورفع الإنتاج القومى وتقليل الاستيراد.
كما حضر الاحتفال حمدين صباحى المرشح المحتمل لرئاسة الجمهورية، والذى أكد على انحيازه للفلاح المصرى، وقال نحن
نحتاج إلى طفرة فى إنتاج المحاصيل الزراعية, وتحسين أوضاع الريف المصرى من مرافق وخدمات أساسية، وضرورة عمل صندوق يحمى الفلاح من الكوارث، وقانون جديد للتعاونيات, ودعم واستقلال النقابات.
وكان من بين الحضور أحمد عبدالرحيم مؤسس نقابة الفلاحين والمستشار القانونى لها الذي قال إن العمل النقابى كان مفتقداً داخل مصر ونقابة الفلاحين هى أول نقابة تم إنشاؤها بعد الثورة حيث يتم توحيد الفلاحين من خلالها كمنبر يهتم بقضايا الفلاحين وهمزة الوصل بين المسئولين والفلاحين.
من جهته قال أحمد السيد جودة نقيب الفلاحين بمحافظة كفر الشيخ إنه قد تم تهميش دور الفلاح منذ 30 عاماً ونحن نحتاج الآن إلى حكومة صديقة للفلاح لأن 50% من اقتصاد مصر يعتمد على الزراعة، موضحاً أهمية رفع المستوى المعيشى للفلاح وتقليل أسعار التقاوى والأسمدة الزراعية. وأضاف حميدة أبو حسن نقيب الفلاحين بالبحيرة في نفس السياق إن مستصلحى الأراضى الصحراوية تقدموا للهيئة العامة لمشروع التعمير والتنمية الزراعية لتمليك هذه الأراضى بدل من الإيجار الذي يصعب على الفلاح دفع مبلغ  14 ألف جنيه للفدان مع العلم أن المستثمرين الأجانب يدفعون ما قيمته 50 جنيها للفدان.

صور

شاهد الفيديو:
http://www.youtube.com/watch?v=5zWo7NbxdNo

أهم الاخبار