السمان: المبادئ الحاكمة للدستور اعتراف بعدم نضج الشعب

محلية

الاثنين, 22 أغسطس 2011 17:14
كتبت – مروة شاكر:

حذر الكاتب أحمد السمان من محاولات اختطاف الثورة المصرية والسيطرة عليها  من قبل بعض الأحزاب والفرق التي تحاول الالتفاف حول الثورة لسرقتها، مشيرا إلى أن الثورة الإيرانية التي شارك فيها يساريون ورجال دين وعمال وطبقات فقيرة تمت سرقتها من الملالي ورجال الدين والذين تمثلوا في آية الله الخميني حيث تم إقرار ولاية الفقيه والتي تم بمقتضاها إعطاء كافة الصلاحيات والسلطات للفقيه حيث أصبح بمقدوره عزل وتعيين كافة موظفين

الدولة  .

وأشار السمان خلال برنامج "على مسئوليتي" مساء اليوم الاثنين على قناة الجزيرة مباشر إلى أن الثورة المصرية يمكن أن تختطف من قبل " أصحاب الصوت الأعلى" وهم من يتحدثون بشكل أكبر ويسيطرون على الساحة بشكل أوسع عن غيرهم، مشيرا إلى أن المبادئ الحاكمة للدستور فيها عدم اعتراف بنضج الشعب المصري وقدرته على اختيار

ممثليه وقدرتهم على وضع دستور يعبر عن مصالح الشعب المصري لتحديد مسار هذا البلد.

ولفت السمان إلى أن أصحاب الصوت العالي الذين ينادون بالمبادئ الحاكمة للدستور قد يكونون في نظر البعض ممن يختطفون الثورة المصرية، في المقابل حذر السمان من الجهات المنظمة والتي كان لها قدرة أيام النظام السابق على التحرك على الرغم من فترة الظلم والقمع التي شهدها حكم حسني مبارك، حيث نبه على أن هذه الأحزاب هي أكثر تنظيما من الأحزاب الجديدة  وأن الإخوان المسلمين هم من الأحزاب المنظمة والتي من الممكن أن تختطف الثورة.

أهم الاخبار