توحيد رؤى مصر والسودان حول الاتفاقية الإطارية

محلية

الأحد, 21 أغسطس 2011 11:22
توحيد رؤى مصر والسودان حول الاتفاقية الإطارية هشام قنديل وزير الموارد المائية
القاهرة - أ ش أ :

أكد د.هشام قنديل وزير الموارد المائية والرى أنه تم الاتفاق مع المهندس كمال على وزير الموارد المائية والرى والمسئولين بالسودان على توحيد

الرؤى حول نقاط الخلاف حول الاتفاقية الاطارية لمياه النيل.

كما تم التنسيق والاستعداد لاجتماع اللجنة الثلاثية المصرية السودانية الاثيوبية لتقييم مشروع سد النهضة الذى تعتزم إثيوبيا اقامتة على الحدود مع السودان والمنتظر تحديد موعدها خلال زيارة الرئيس مليس زيناوى رئيس الوزارء الاثبوبى لمصر أوائل سبتمبر القادم .

وقال د.هشام قنديل فى موتمر صحفى اليوم الاحد إن الهدف من زيارتة الاخيرة للخرطوم هو توحيد الرؤية بين مصر والسودان فى نقاط الخلاف فى الاتفاقية الاطارية بين دول المنبع والمصب والتى وقع عليها بعض دول المنبع منفردين والتى سوف يتم بحثها فى الاجتماع الاستثنائى لمجلس وزراء المياه لدول حوض النيل والمقرر انعقادة ة فى تيجالى برواندا فى 29 أكتوبر القادم .

وأوضح الوزير أنه قد تم الانفاق بين مصر والسودان على طرح مجموعة من البدائل فى الاجتماع الاستثنائى للاستمرار والتعاون والتفاوض مع دول حوض النيل باعتبار أن التعاون بين دول الحوض حتمى لتحقيق التنمية فى كل دول الحوض .

ونوه قنديل بأن الدول المانحة التى تمول اى مشروعات بدول حوض النيل لاتوافق على تمويل اى مشروع الا فى اطار التعاون لدعم السلام والامن بالمنطقة وأكد أن الاتفاق بين مصر والسودان فى توحيد الرؤى يأتى فى اطار الروابط الازلية والتاريخية وروابط الدم بين الشعبين المصرى والسودانى وفى اطار المصالح المشتركة للشعبين الشقيقين شمالا وجنوبا.

أهم الاخبار