رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

إصابة 8 وتحطم 3 سيارات في مشاجرات البنزين

محلية

الأحد, 21 أغسطس 2011 11:00
كتب – اشرف كمال:

واصلت أزمة البنزين  بالمنيا استمرارها لليوم العاشر وسط صمت المسئولين، حيث قامت أكثر من 90 % من محطات الوقود بغلق أبوابها أمام المواطنين،

بل قطع التيار الكهربائي عن المحطات للتأكيد على عدم وجود اى نوع  من أنواع الوقود سواء بنزين 80 أو بنزين 90 أو بنزين 92 .

شهدت بعض المحطات والتي لم تعمل سوى ساعتان  طوال اليوم  عدة مشاجرات  أسفرت عن إصابة 8 من

السائقين وتحطيم 3 سيارات .

يقول خالد محروس صاحب سيارة ملاكى إنه توقف عن قيادة سيارته بعد أن عجز عن الحصول على اى نواع من البنزين لتشغيلها، وانه اضطر لركوب سيارة تاكسى بثلاثة أضعاف الأجرة بسبب الأزمة .

أضاف أشرف عطا انه شاهد مشاجرة بمحطة بنى مزار بالأسلحة البيضاء ومواسير الحديد فى محاولة للحصول على

البنزين، كما تحطم زجاج عدد من السيارات مما دفع العديد للهروب قبل أن تتحطم سيارته .

واتهم كل من علاء محمد إبراهيم  وصالح عز الدين محمد، وصالح نزهى عبد الحميد مديرية التموين بالتسبب في الأزمة لانعدام الرقابة على المحطات، وكميات الوقود التي ترد للمحافظة، وان استمرار اختفاء البنزين لليوم العاشر مقصود.

رفضت  مديرية التموين بالمنيا الرد على هذه الاتهامات فى الوقت الذى أكد عزت حمزة وكيل وزارة التموين  أن أزمة اختفاء البنزين مفتعلة ولكن من قبل بلطجية، والتموين يبذل قصارى جهده لإنهاء هذه الأزمة .

 

أهم الاخبار