عبد المقصود: طلبت لقاء السلمي لبحث مخاطر الآثار

محلية

الثلاثاء, 16 أغسطس 2011 11:23
القاهرة - أ ش أ

قال د. محمد عبدالمقصود الأمين العام للمجلس الأعلي للآثار اليوم الثلاثاء إنه طلب لقاء د. علي السلمي نائب رئيس مجلس الوزراء لاطلاعه على الخطورة التى تواجه آثار مصر، فى ظل توقف كافة الأعمال التى تحتاج لمبالغ كبيرة لا يوجد منها شئ. من ناحية أخرى ، قام د.محمد عبدالمقصود الليلة الماضية بزيارة إلى محافظة الأقصر، لتفقد مشروع ترميم وتطوير طريق الكباش، والتقى خلال جولته السفير

عزت محمد سعد محافظ الأقصر، وتفقدا سويا المشروع.
وأعرب عبد المقصود، عن قلقه على مستقبل هذا المشروع المتوقف منذ ثورة 25 يناير، موضحا أن الوضع المالى السيئ للمجلس الأعلى للآثار أدى لتوقف جميع المشروعات القائمة.
ووجه الشكر لمنير فخرى عبدالنور وزير السياحة، الذى قدم للآثار مبلغ 3 ملايين جنيه كدعم لعودة العمل المتوقف
فى مشروع تطوير طريق الكباش، موضحا أن المشروع تكلف حتى الآن 120 مليون جنيه، وهناك شركة واحدة من الشركات العاملة بالمشروع الآثار مدينة لها بمبلغ 75 مليون جنيه، وأن الآثار تحتاج لمبلغ 30 مليون جنيه بصفة عاجلة لعودة العمل فى المشروع.
وأضاف عبدالمقصود، أن توقف العمل بهذا المشروع يهدد الآثار، لأنه يفتح الباب أمام الأهالى لعودة التعديات على أرض الآثار المحيطة بطريق الكباش، كما يهدد الآثار المكتشفة حديثا، مؤكدا أنه لهذا السبب اتفق مع محافظ الأقصر على افتتاح طريق الكباش فى أكتوبر المقبل.


أهم الاخبار