متهم بـ"أحداث الوزراء": لم أطلق زجاجات المولوتوف

محلية

الاثنين, 16 مارس 2015 09:14
متهم بـأحداث الوزراء: لم أطلق زجاجات المولوتوف
القاهرة- بوابة الوفد- كريم ربيع:

بدأت منذ قليل محكمة جنايات القاهرة المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطرة، برئاسة المستشار محمد ناجى شحاتة ، نظر إعادة محاكمة 16 متهمًا ، بالقضية المعروفة إعلاميًا بـ"أحداث مجلس الوزراء".

وسمحت هيئة المحكمة بإخراج محمود إبراهيم عباس، أحد متهمى القضية من القفص الزجاجى، بناءً على طلب من الدفاع، وذلك لإبداء رواية المتهم بشأن الأحداث محل القضية.
وأشار المتهم فى مستهل حديثه للمحكمة إلى أنه ليس مسؤولًا عن واقعة إضرام النيران بمبنى مجلس الشعب والمجمع العلمى، نافيًا بشكلٍ قاطع أن يكون بحوزته أي زجاجات مولوتوف آنذاك، فى الوقت الذى حمل خلاله تلك المسؤولية لما وصفهم بـ"البلطجية المأجورين"

.
وتابع:" القيادات الأمنية بالبلاد كانت ترغب فى فض اعتصام متظاهرى مجلس الوزراء بأى شكل، فكانوا يسعون لخلق ذريعة لإنهاء الاعتصام ولتشويه صورة المتظاهرين أمام الرأى العام".
والجدير بالذكر المحكمة قضت فبراير الماضى بمعاقبة 229 متهمًا "غيابيًا" بالسجن المؤبد"، إلى جانب معاقبة 39 متهمًا "أحداث" بالسجن لمدة 10 سنوات، إلى جانب إلزام المتهمين بدفع غرامة قدرها 17 مليون جنيه متضامنين.
كانت النيابة، قد أسندت للمتهمين عددًا من التهم منها التجمهر وحيازة أسلحة بيضاء ومولوتوف والتعدي على أفراد من القوات المسلحة والشرطة وحرق المجمع العلمي والاعتداء على مبان حكومية أخرى منها مقر مجلس الوزراء ومجلس الشعب.

أهم الاخبار