1171 اشتباه بأنفلونزا الخنازير في الدقهلية

محلية

الأربعاء, 29 ديسمبر 2010 20:02
المنصورة : محمد طاهر


كشفت جلسة محلي محافظة الدقهلية والتي جرت اليوم الأربعاء، بحضور كل من اللواء سمير سلام محافظ الدقهلية والمهندس ابراهيم الحديدي. رئيس المجلس المحلي واللواء أشرف ذكي مساعد مدير الأمن بالدقهلية، عن حالة القلق التي يشعر بها الجميع رغم طمأنة مسئولي الصحة بالدقهلية عن نجاح القدرة العلاجية في مواجهة فيروس أنفلونزا الخنازير.

 وأعرب محافظ الدقهلية عن قلقه بعدما طلب منه وزير الصحة الاستعانة بلجنة من الوزارة لمراجعة إجراءات مديرية الصحة الوقائية والعلاجية كنوع من الاطمئنان.

وأضاف، بالفعل اختتمت اللجنة عملها أمس الثلاثاء بعد زيارة 8 مستشفيات ومناقشة الأطباء والممرضين والمرضي لتؤكد أن مستشفيات الدقهلية بخير، مؤكدا أننا رفضنا أن نمشي وراء منظمة الصحة العالمية والتي أصدرت بيانا في أكتوبر الماضي تؤكد على أن المرض انحسر تماما وقمت

بإصدار كتاب لكل الهيئات وخاصة قطاع المدارس الذي يضم التجمعات وضعفا عاما للسلوك الصحي للتأكيد على الاستمرار لحالة الاستعدادات القصوى لمواجهة الفيروس وجاءت النتيجة بعدم إصابة طلاب مدارس الدقهلية حتي اليوم.

وأشار المحافظ إلى أن هناك استمرارا للمرور بلجان صحية من أطباء ومنسقين ومتابعة لحالة نظافة المدارس ودورات المياه بها والتشديد على هذه الإجراءات الوقائية.

بدوره، أعلن د.محمد أيمن رجب وكيل وزارة الصحة بالدقهلية أن حالات الاشتباه والتي بدأت مع 20 نوفمبر الماضي وحني صباح اليوم 1171 حالة إصابة بفيروس أنفلونزا الخنازير من بينهم 145 حالة ايجابية و22 حالة توفيت بالفعل وكانوا جميعا يعانون من عوامل خطورة مثل

الفشل الكلوي والفشل الكبدي ومرضي ا لسكر ومرضي القلب ودرن رئوي وتليفات ... الخ وحالة وفاة واحدة لشاب لم يكن مريضا وكان محتجزا بمستشفي الزقازيق.

وأكد أن حالات الاصابة بفيروس انفلونزا الطيور لم تجد انتشارا ولم تتعد حالتين فقط وتم علاجهما ورغم أننا قمنا بتخصيص مستشفي الصدر لعدم الاختلاط للفيروسين والذي يؤدي للتزاوج لاستقبال حالات انفلونزا الطيور إلا أن حالات الاشتباه جاءت إما سلبية أو ايجابية لمرض أنفلونزا الخنازير.

وأشار ردا على وجود أسرة داخل المستشفيات لاستقبال المرضى في حالة التزايد المستمر، وقال: إننا لدينا 3 مستشفيات عامة و11 مستشفي مركز (أ) و9 مستشفيات مركزي (ب) وتخصيص 10 % من الأسرة لاستقبال الحالات في جميع المستشفيات بالدقهلية وجميعها تضم حجرا للعزل وهناك مستوى ثالث للخدمة العلاجية وهي العناية المركزة الخاصة للفيروس وتحددت بمستشفيات طلخا والعام الدولي وتم رفع عدد الأ سرة داخل كل عناية لتتضاعف علاوة علي إمدادهم بأجهزة تنفس صناعي جديدة لاستقبال الحالات بكفاءة مميزة.

 

أهم الاخبار