رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

المفتى: الذراع الإعلامى للإرهاب يسعى لتزييف وعى الشعب

محلية

الثلاثاء, 03 فبراير 2015 09:07
المفتى: الذراع الإعلامى للإرهاب يسعى لتزييف وعى الشعب
القاهرة - بوابة الوفد - حسن المنياوى:

أكد فضيلة الدكتور شوقي علام، مفتي الجمهورية، أن الإرهاب الأسود الذي تتبناه بعض الجماعات المتطرفة لا دين ولا عقل له، مشددًا على أن الإرهاب لا يعرف طبيعة مصر ولا شعبها ولا جيشها، ولا يعلم أنَّ من خصائص المصريين تصديهم وقوتهم فى مواجهة  الشدائد والتحديات.

وأضاف مفتي الجمهورية، فى تصريحات صحفية، صباح اليوم، أن المصريين بجميع أطيافهم لا يخافون ولا يرتعدون من تهديدات الإرهاب الجبان؛ لأنه يعلمها من قبل بما فيها من خسة وجبن يفوق بمراحل ما يبدو منها ظاهراً من شجاعة وإقدام، مؤكدا أن الإرهابيين يحاربون حرب الخسة والنذالة، حرب التفجيرات والتفخيخات،

مشيرا إلى ان الجيش بما يحمله من قيم وطنية ودينية وتاريخية وحضارية فهو يحارب حرب الفرسان الشجعان النبلاء.
أشار المفتي إلى أن هذه الموجة الإرهابية التي تشهدها مصر حالياً ليست أول موجة إرهاب يواجهها الشعب المصري، ربما تكون أعتاها أو أقواها أو أطولها لكنها جميعا بفضل من الله تعالى ثم بقوة وإيمان هذا الشعب العظيم هزمت ودحرت ومضى أصحاب الفتنة إلى غياهب السجون أو جحيم الموت، وبقيت مصر شامخة منتصرة عزيزة أبية.
وأوضح علامَّ أن هذه الأحداث أبرزت
أرقى ما في المصريين من جلد وصبر، ظهر هذا حتى في ثبات وصبر المكلومين المجروحين من أسر الشهداء.
وأضاف فضيلة المفتي: على شعب مصر أن يعتبر نفسه طرفاً فاعلاً في هذه المعركة وهو كذلك بالفعل، مطالبا كل الوسائل الإعلامية المؤثرة بتصحيح المفاهيم المغلوطة خاصة في مواقع التواصل الاجتماعي التي تعد من أهم العوامل المؤثرة في مواجهة الإعلام التكفيري الضال.
وأوضح فضيلته أن الجماعات الإرهابية لها أذرع إعلامية جبارة تعمل ليل نهار على تزييف وعي الشعب وإحداث فجوة بينه وبين الوطن، وهي قنوات عميلة لا تريد لنا الخير.
وطالب علام  الشعب المصري أن يخوض هذه المعركة بإرادة صلبة وعزيمة قوية ومعنويات مرتفعة، فهو على الحق المبين إن شاء الله، (إن الله يحب الذين يقاتلون في سبيله صفاً كأنهم بنيان مرصوص).

أهم الاخبار