بائعات:عاوزين نروح بيوتنا زي كل البنات (فيديو)

محلية

الأربعاء, 29 ديسمبر 2010 18:44
كتبت: جميلة على

أثار قانون فتح وإغلاق المحلات التجارية جدلاً واسع النطاق فى الأوساط الاقتصادية لذلك تجولنا بالكاميرا فى ميادين

وشوارع القاهرة لكى نعرف آراء المتضررين والمستفيدين إذا تم العمل بالقرار الجديد والذى يعد قيد البحث من قبل الجهات المختصة وهو إغلاق المحلات الساعة 12 صيفا وشتاء بعد الجدل الواسع بما أحدثه الجدال الأول بخصوص غلق المحلات التجارية بعد الثامنة مساء.

وجدنا أن الموظفين والباعة هم الأكثر تضررا من هذا القرار خاصة البائعات اللاتي يرجعن بيوتهن فى أوقات متأخرة، فقد عبّرن عن رفضهن

الشديد اذا ما طبق هذا القرار فهم كانوا فى أشد الفرحة عندما سمعوا بمواعيد الإغلاق الاولى وهى الثامنة مساء.

فالبائعات وجدن أن القرار الأول والخاص بالغلق فى الثامنة هن فى أشد الحاجة اليه ليرحمهم من العودة الى منازلهم فى أوقات متأخرة لايستطعن التواصل مع أسرهن او الاستمتاع بحياتهم، بخلاف الموظفات الأخريات اللواتي يعدن عند منتصف الظهيرة، ليقضين باقى اليوم مع أسرهن، وهذا يعرضهن للقيل والقال، مؤكدات

أن اعمارهن تفنى بسبب ذلك، فى حين أن أصحاب المحلات يستطيعون التحرك والذهاب لأسرهم فى أي وقت شاءوا.

والأصعب أن معظم العاملات فى المحلات التجارية فتيات وهن أكدن سعادتهن عند سماعهن بقرار الغلق الأول، فهن من خلال هذا التوقيت يستطعن العودة فى وقت مناسب وقضاء بعض الوقت مع زويهن .

على صعيد متصل ابدى بعض اصحاب المحلات التجارية سعادتهم بهذا القرار اذا طبق، مؤكدين ان مواعيد الغلق العادية 12 مساء بما لا يتعارض مع القانون الجديد باستثناء المواسم والأعياد.

اصحاب المقاهى ومحلات البقالة يجدون فى هذا القرار ظلما لهم فوقت العمل الفعلى عندهم يبدأمنذ 8 مساء حتى 2 بعد منتصف الليل.

 

شاهد الفيديو


 

أهم الاخبار