رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

معتصمو"ماسبيرو": الأمن لم يفاوضنا

محلية

الاثنين, 08 أغسطس 2011 11:20
كتب – محمد جمعة:

هاجم معتصمو مدينتى السلام والنهضة الذين يواصلون اعتصامهم للشهر الثالث على التوالى أمام مبنى اتحاد الإذاعة والتليفزيون "ماسبيرو" المسئولين، مستنكرين محاولات الأمن المركزى لفض الاعتصام التى قام بها مساء أمس الأحد.

وأكد المعتصمون لـ"بوابة الوفد" أن الأنباء التى ترددت حول قيام الأمن بالتفاوض معهم لا أساس لها من الصحة، موضحين أن الأمن جاءهم أمس بعدد من الأتوبيسات وطلب منهم

إخلاء ساحة ماسبيرو حفاظا على الوجهة الحضارية للمبنى دون أي عروض ترضى المعتصمين.

وأشاروا إلى أنهم لن يقوموا بفض الاعتصام قبل أن تستجيب محافظة القاهرة لمطالبهم وتوفر لهم مساكن بالتقسيط خاصة أن معظمهم من العمالة اليومية التى ربما تعمل يوما ولا تعمل أيام .

وأكد ممدوح محمد أحد المعتصمين أن الأمن تعامل معهم بطريقة غير آدمية لولا أنهم أصروا على عدم فض الاعتصام وألقوا بأطفالهم أمام قادة الأمن، مشيرين إلى أن أمن ماسبيرو يقوم بمنع الإعلام من توضيح صورة الاعتصام للرأى العام ويحاول تشويه صورة المعتصمين.

وكانت قد حدثت اشتباكات بين أمن مبنى الإذاعة والتليفزيون والمعتصمين أثناء تغطية مراسل "بوابة الوفد" للاعتصام بسبب التصوير حيث حاول الأمن مصادرة الكاميرات ومنع الإعلاميين من التصوير لولا تدخل النساء المعتصمات.

شاهد الفيديو

http://www.youtube.com/watch?v=YDa5TxPgHT8 

أخبار ذات صلة:

مفاوضات لفض اعتصام ماسبيرو

 

أهم الاخبار