لجنة برئاسة "عبد الظاهر " لاتحاد العمال

محلية

الجمعة, 05 أغسطس 2011 13:27
كتب- خالد حسن:

أصدر الدكتور أحمد البرعي وزير القوى العاملة و الهجرة قرارا بتشكيل اللجنة المشرفة على الاتحاد العام لنقابات عمال مصر خلال الفترة الحالية تطبيقا لقرار الدكتور عصام شرف رئيس مجلس الوزراء ببطلان انتخابات مجلس ادارة الاتحاد العام لنقابات عمال مصر حتى اجراء الانتخابات العمالية لدورة 2011 - 2016 .
ضمت اللجنة الدكتور احمد عبد الظاهر رئيسا وكلا من: محمد طه الرفاعي المحامي بالنقض، أمينة شفيق الكاتبة الصحفية بالاهرام، صابر بركات محام، فوزي عبد الباري رئيس نقابة العاملين بالبترول،عبد الحميد عبد الجواد رئيس نقابة العاملين بالخدمات الصحية، صلاح علواني،عزت شوقي الامين العام لنقابة العاملين بالسياحه والفنادق ،يسري بيومي ،فايز محمود الكارته نقابي بالصناعات الغذائية، سيد أبو المجد رئيس نقابة العاملين بالتعليم، السيد عبد المقصود نقابي بالخدمات الصحية، عواطف عبد العظيم نقابية بالنقل الجوى، خليل عبد العزيز نعمة نقابي بالنقل البري، محمد عبد السلام البربري نقابي بالصناعات الهندسية، صلاح نعنان نقابي بالكيماويات، ناجي رشاد نقابي بالصناعات الغذائية، خالد الازهري مركز سواعد، السيد الصيفي نقابي بالخدمات الادارية، وائل عبد الوهاب نقابي بالغزل والنسيج،عبد الخالق فاروق  الخبير الاقتصادي، أحمد عاطف العيسوى محامي .

 حيث من المقرر أن تعقد اللجنة اجتماعا اليوم

لبحث التكليفات الخاصة بها خلال المرحلة المقبلة وإدارة العمل النقابي في مصر استعدادا لإجراء الانتخابات العمالية للدورة الجديدة بمجرد اقرار مشروع قانون الحريات النقابية بحيث تكون الانتخابات تحت اشراف قضائي كامل .

و دعا الوزيرالدكتور أحمد البرعي  النقابيين من الشباب الى المشاركة الفاعلة خلال المرحلة القادمة من اجل خروج تنظيم نقابي عمالي يحقق الوحدة دون فرضها بالقانون ويراعي حقوق العمال و تكون له قواعده الحقيقية وسط العمال.

 ومن جهة اخرى قرر مجلس ادارة اتحاد العمال عقد اجتماعات مستمرة لبحث رفع دعوى قضائية مستعجلة ضد قرار الدكتور عصام شرف رئيس مجلس الوزراء بحل مجلس ادارة الاتحاد.

وأكدت قيادات الاتحاد أن قرار شرف  جاء نتيجة ضغوط  الدكتور احمد البرعى وزير القوى العاملة ويعد تدخلا صارخاً فى شئون التنظيم النقابى الذى يستمد شرعيته من الجمعية العمومية للاتحاد وأكدت القيادات ان ما تم هو عكس ما تعهد به البرعى منذ توليه المنصب بعدم التدخل فى شئون التنظيم النقابى الا انه لم يتحمل الانتقادات او الوفاء بما

تعهد به

ومن المنتظر أن يخوض الاتحاد جولات قضائية وربما وقفات احتجاجية ضد قرار الحكومة خاصة انه دعى للجمعية العمومية للانعقاد لبحث ترتيبات الانتخابات العمالية فى سبتمبر القادم.

كان التنظيم النقابى قد شهد حروبا ضد وزير القوى العاملة ودار الخدمات النقابية بقيادة  الناشطين كمال عباس وكمال ابوعيطة بعد كشف الاتحاد" سي دي" مصور  للوزير مع الناشطين ومجموعة من النشطاء بينهم اجانب لبحث كيفية مواجهة اتحاد العمال وقطع الاشتراكات عنه وتم بالفعل قطع الاشتراكات فى بعض القطاعات ومن بينها محافظة القاهرة.

كما شهدت الحرب وقفة احتجاجية بعد التعديلات الوزارية الاخيرة لحكومة  شرف  امام وزارة القوى العاملة وطالب اتحاد العمال بإقالة البرعى الذى لم يشمله التعديل الوزارى وتقدم الاتحاد بشكوى للمجلس العسكري لتوضيح موقف الوزير المعادى للاتحاد .

وعلى صعيد آخر  اصدرت دار الخدمات النقابية العمالية بيانا اكدت فيه أخيراً..تهب رياح الخامس والعشرين من يناير على 90 شارع الجلاء.. أخيراً.. تسقط المقاعد بالجالسين عليها.. تنقلب الموائد والمنصات.. وتتبدل المعادلة.. أخيراً وافق مجلس الوزراء فى اجتماعه برئاسة الدكتور عصام شرف على مذكرة وزير القوى العاملة والهجرة بشأن الأحكام الصادرة ببطلان انتخابات اتحاد نقابات عمال مصر "2006 -2011".. وكلف  المجلس الوزير بتنفيذ هذه الأحكام وما يترتب عليها من آثار بما فى ذلك حل مجلس ادارة اتحاد نقابات عمال مصر واستكمال تنفيذ باقي الاحكام، وتشكيل لجنة مؤقتة تتولى ادارة الاتحاد لحين اجراء انتخابات تحت اشراف قضائي. مع اتخاذ كافة القرارات والإجراءات اللازمة لتنفيذ ذلك الأمر بالتنسيق مع الجهات المعنية.

 

أهم الاخبار