رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

قبائل سيناء تحمي الغاز المصدر لإسرائيل

محلية

الاثنين, 01 أغسطس 2011 08:34
القاهرة - د ب أ:

كشف اللواء السيد عبد الوهاب مبروك، محافظ شمال سيناء أن شركة الغاز تعاقدت مع عدد كبير من القبائل البدوية التي يمر بأرضها خط الغاز الطبيعي الذاهب إلى إسرائيل لحماية الخط وضمان عدم تعرضه مرة أخرى للتفجير.

وقال في تصريحات لصحيفة "الشرق الأوسط" اللندنية نشرتها اليوم الاثنين:"عدد هذه المحطات يبلغ 31 محطة وتم التعاقد مع ستة أفراد لحماية كل محطة، بالإضافة للتعاقد مع عدد آخر من البدو لحماية المناطق التي تقع بين المحطات بعضها البعض"، موضحا أن "عمليات
إصلاح خط تصدير الغاز لإسرائيل لم تبدأ حتى الآن لأنه يجري حاليا تجهيز قطع الغيار اللازمة لإصلاحه".

من جهة أخرى، اتهم مبروك جهات خارجية، لم يسمها، بالعمل على زعزعة الأمن في سيناء.

وكان مسلحون مجهولون قد شنوا هجوما على قسم شرطة "ثان العريش" يوم الجمعة الماضي وأسفر عن مقتل خمسة أشخاص بينهم ضابط جيش وضابط شرطة وإصابة 21 من جنود قوات الأمن المركزي.

وقال:"التحقيقات لم تنته بعد، ويجري حاليا استجواب عدد من المشتبه في تورطهم في الحادث بهدف الوصول للمسئولين عن تدبير وتنفيذ هذا الهجوم".

وأضاف أن "قوات الجيش أعادت الانتشار داخل مدينة العريش، كما انتشرت قوات الشرطة في محيط المدينة لتأمينها من وقوع هجمات مسلحة كتلك التي استهدفت قسم شرطة ثان العريش يوم الجمعة الماضي".

وأكد المحافظ أن الوضع الأمني شبه مستقر الآن بالعريش، مشيرا إلى أنه تم الاستجابة لمطالب بعض القبائل البدوية بشأن إسقاط الأحكام الغيابية الجنائية عن 252 متهما ، وأنه بدأ بالفعل اتخاذ الإجراءات القضائية الخاصة بهم بالتنسيق مع وزارة العدل ومحكمة استئناف الإسماعيلية.

 أخبار ذات صلة:

تأجيل تصدير الغاز لجلسة 10 سبتمبر

أهم الاخبار