فيديو.محاولة فاشلة لنشر البهائية في 6 أكتوبر

محلية

الجمعة, 29 يوليو 2011 08:36
كتبت – سامية فاروق :

بسمة موسى الناشطة البهائية

سمحت الثورة بظهورفئة لم يكن يعرفها الا قلة من الشعب المصرى فى محاولة منهم باءت بالفشل لنشر البهائية ,فخرجوا من

جحورهم ليكشفوا  عن أنفسهم بعد ان كانوا يخفون انتمائهم لمعتقداتهم الدينية ,اصبحوا الان يعلنون عنها على المنابربل تعدى الامر الى طرقهم ابواب المنازل لاستقطاب عناصر جديدة خاصة من الاطفال صغار السن لغرس مبادئهم المشينة بداخلهم ,مما اثار استياء اهالى منطقة 6اكتوبر الذين تعرضوا وابنائهم الى هذه الكارثة عندما اعلنت احدى الاسر المقيمة معهم بنفس المكان عن معتقدتها وحاولت تدريسها للاطفال ,مما دفع عدد كبير من      نيابة اكتوبر باشراف المستشار مجاهد على مجاهد المحامى العام الاول لنيابات جنوب الجيزة للتحقيق .

 

التقت "بوابة الوفد" بعدد من مقدمى البلاغ وجيران المتهمين بنفس العقاررقم

117مساكن ابو الوفا بالحى السادس الذين روا الينا كماتعرضوا اليه من البهائين .

قرر ايمن عبد المنعم محمد"42سنة"نجارومقيم بالعقار رقم 118 المقابل لمسكن المتهمين ان بداية تعارفه عليهم منذ ايام اثناء عودته من عمله فى منتصف الليل ووجد المتهم الاول "عادل"ينتظره على المقهى لكى يفتح اليه باب شقته بحكم عمله كنجار لفقدانه المفتاح ,وبالفعل صعد معه وتمكن من فتح الباب اليه ودار حديث بينهما وسأله الاخيرعما ان كان لديه اطفال من عدمه وعن اعماهم .

ثم عرض عليه اعطائهم دروس فى الاخلاق والفضيلة وطلب منه رقم هاتفه المحمول ,ثم اخبره انه بهائي فرد عليه

الاخير بان هذا الدين غير معترف به ولم ينزل من السماء وغادرالمكان وفوجىء فى اليوم التالى باتصال منه وا بلغه ان ابنه المتهم الثانى عمرو طالب بكلية اعلام يريد التحدث معه لكنه قرر له انه سيحضراليهم بنفسه وبالفعل ذهب اليهم فحاولا اقناعه بعقيدتهما فقطع الحديث وانسحب من عندهم.

واستكملت زوجة النجار اطراف الحديث قائلة انها فوجئت منذ اسبوع بفتاتين  فى العقد الثانى من العمر  لا يرتديان الزى الاسلامى زميلات المتهم الثانى بالجامعة يطرقان باب شقتها وتقابلا بالمصادفه مع ابنها عبد المنعم "8سنوات "على الباب قبل ان تفتح الام اخذتا يسالاه عن تفاصيل حياتهم الاسريه وعندما فتحت والدته اخبرها انهما بهائيات وعرضوا عليها اعطاء دروس الى طفليها في البهائية وعندما رفضت حاولا اقناعها بانهما سيعلمونهما الادب والاخلاق والثقافة والقرآن  لكنها رفضت بشدة وطلبت منهما عدم العودة اليها مرة اخرى ,وعندما ابلغت زوجها ما حدث جمع الاهالى المتضررين وتقدموا ببلاغ ضدهما.

شاهد الفيديو

أهم الاخبار