رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

"التزوير" يفرض نفسه على مؤتمر الوطني

محلية

الجمعة, 24 ديسمبر 2010 17:43
كتبت:ولاء نعمه الله


قال عدد من النواب السابقين عن الحزب الوطني والذين لم يحالفهم الحظ فى الاحتفاظ بمقاعدهم البرلمانية في الانتخابات الأخيرة. إن هناك مؤامرة دشنت من داخل الحزب الوطني لإسقاطنا.
وذكر النواب أنهم سيفضحون هذة المؤامرت خلال موتمر الحزب السابع الذى سيعقد غدًا السبت وسيستمر لمدة ثلاثة أيام حتى يتبين الخيط الأبيض من الأسود

أمام قيادات حزب الأغلبية, لافتين النظر إلى أن بعضهم أعلن فوزه فى الجولة الأولى من انتخابات مجلس الشعب 2010, وفوجئوا بتغيير النتائج, ليخوضوا انتخابات الإعادة والتي شهدت فضائح عديدة فى العديد من الدوائر.

وأوضح النواب أن مجلس الشعب الحالي تحول إلى

جسد دون روح, مبينين أن غياب المعارضة داخل صفوف الحزب الوطني والتي أحدثت حراكًا لا يقل أهمية عن الحراك الذي لعبه نواب المعارضة فى الدورة الماضية سيفقد المجلس بريقه.

وأشار النواب إلى أن فضائح التزوير التي شهدتها انتخابات مجلس الشعب الأخيرة لم تكن ضد المعارضة وحدها وإنما طالت العديد من رموز الحزب الوطني الذين ظلوا فى خدمة حزبهم, فكانت مكافآتهم هى إسقاطهم عمدًا فى الانتخابات الأخيرة.

أهم الاخبار