الدعاوي القضائية تلاحق شركة عمر أفندي

محلية

الخميس, 23 ديسمبر 2010 18:38
كتبت‮: ‬حنان عثمان

رحب المهندس حمدي الفخراني صاحب دعوي بطلان عقد مدينتي بتضامن عمال شركة عمر أفندي الخارجين علي المعاش المبكر معه في الدعوي التي قام برفعها مؤخرا للدفع ببطلان عقد بيع الشركة إلي شركة أنوال القابضة قبل‮ ‬4‮ ‬سنوات،‮ ‬أشار الفخراني في تصريحات خاصة لـ»الوفد‮« ‬إلي أن عقد البيع باطل لاعتماده علي عرض وحيد بالمخالفة لما تم الترويج له بأن الشركة تم بيعها في مزايدة للبيع.

‮ ‬وقال إن فروع شركة عمر أفندي أصبحت في حالة متدهورة وأنه تم بيع الشركة وتم تحقيقها أرباحًا بلغت‮ ‬2‮ ‬مليون جنيه وكشف تحولها إلي تحقيق خسائر بلغت نصف مليار،‮ ‬وأضاف أنه بعد أن كانت الشركة تدعم الصناعة الوطنية أصبحت تبيع صناعة

صينية رديئة وأن فروع الشركة في المحلة‮ »‬مبني‮ ‬10‮ ‬أدوار‮« ‬أصبح فارغًا والبضاعة فيه لا تتعدي بعض القطع في أقسام الملابس،‮ ‬مشيرا إلي أن سعر الفرع يصل إلي‮ ‬700‮ ‬مليون جنيه في حين يصل سعر المتر في فرع عبدالعزيز بوسط القاهرة إلي‮ ‬100‮ ‬ألف جنيه‮.‬

هاجم الفخراني الاستثمار الأجنبي الذي يأتي مصر ليسرق خيراتها وقال إنه نوع من الاستثمار‮ ‬غير مرحب به بالمرة لأنه ينهب البلد‮. ‬علي جانب آخر أكد عدد من عمال شركة عمر أفندي الخارجين علي المعاش المبكر استعدادهم التام للانضمام إلي الدعوي التي رفعها المهندس

حمدي الفخراني وأكد العمال في تصريحات خاصة لـ»الوفد‮« ‬أن عقد البيع باطل لأنه تم بناء علي عرض شراء وحيد وبالمخالفة لقانون المزايدات خاصة أن الشركة القابضة للتجارة لم تتلق سوي عرض وحيد من أنوال القابضة وبدأت المفاوضات عليه رغم أن قانون المزايدات يمنع ذلك وأشار العمال إلي أن تقدم ثلاث شركات فقط لشراء كراسة الشروط بعد نشر إعلان بيع الشركة في نوفمبر‮ ‬2005‮ ‬وتكدمت شركة واحدة بعرض الشراء في‮ ‬2006‭/‬2‭/‬15‮ ‬وهو ما كان يتطلب معه إعادة الإعلان انتظارا لعروض أخري،‮ ‬علي جانب آخر لفت مصدر بالشركة القومية للتشييد إلي أن الشركة لا يمكنها السعي في أي اتجاهات الآن مع المستثمر السعودي انتظارا لقرارات النائب العام فيما يتعلق بالبلاغات المقدمة ضد مخالفات العقد،‮ ‬وتوقع المصدر صدور قرار قريبا من النائب العام خاصة أنه تم استعجال التقرير الخاص بالبلاغ‮ ‬المقدم من مصطفي بكري حول الشركة‮.‬

 

أهم الاخبار