رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

وزير الخارجية: مصر ترفض الربط بين الإرهاب والدين الإسلامي

محلية

الثلاثاء, 12 يوليو 2011 18:09
كتبت - سحر ضياء الدين:

طالب محمد العرابي وزير الخارجية من الوفد المصري المشارك في اجتماعات مجموعة العمل المعنية بمكافحة التطرف والعنف المنبثقة عن المنتدي العالمي لمكافحة الإرهاب التأكيد للدول

المشاركة علي الموقف الثابت بقيام المجتمع الدولي بمكافحة التطرف في كل العقائد والثقافات والأديان دون التركيز علي دين بعينه، خاصة الدين الإسلامي، وضرورة الابتعاد عن المحاولات غير المباشرة لتوجيه أصابع الاتهام للدين الإسلامي
وحده من خلال التركيز علي نشاط تنظيم القاعدة فقط دون الإشارة الي الأنشطة الإرهابية التي تمارسها جماعات متطرفة تنتمي لأديان أو عقائد أخري. وأكد وزير الخارجية أهمية اتساق كافة الجهود الدولية في هذا الشأن مع حكم القانون والمعايير الدولية لحقوق الإنسان.

واكدت السفيرة منحة باخوم المتحدث الرسمي باسم

وزارة الخارجية أن العرابي وجه بضرورة الاشارة الي ان عملية الهجوم علي الدين الاسلامي تنتج آثاراً سلبية شديدة الخطورة مما يزيد من التطرف والاحتقان فيما بين الشعوب والدول، وهو ما يعد تطرفاً غير مقبول ضد الدين الإسلامي والشعوب الإسلامية جميعا، كما أكد وزير الخارجية أن السبيل الأمثل لمواجهة التطرف والعنف هو إيجاد حلول سياسية واقتصادية وثقافية للمشاكل القائمة والتصدي لازدواجية المعايير في معالجة القضايا الدولية المختلفة، وكذلك عدم تعليق كل عمل مشين علي العرب والمسلمين.

 

أهم الاخبار