رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

مخالفات تهدد مستقبل "التأمين الصحى" بالاسماعيلية

محلية

الثلاثاء, 12 يوليو 2011 10:54
الاسماعيلية – نسرين المصرى :

تعليمات خاصة بمستشفى التأمين فقط وليس لوزارة المالية اى علاقة بها

شكا الأطباء والعاملون بالتأمين الصحى فى محافظة الاسماعيلية من أوضاع سيئة تعوقهم عن أداء عملهم فضلا عن اتهام القائمين على المستشفى بإهدار المال العام وعدم قدرة مدير على إنهاء مسلسل الأزمات والمخالفات الصارخة التى تهدد حياة المرضى برغم الملايين التى أنفقت لإنشاء هذا الصرح الطبى .

وتتضمن المخالفات تطبيق قانون التأمين الصحى والذى يقضى بدفع ايصال قيمته جنيه للممارس العام و3 جنيهات للاخصائى و5 جنيهات للاستشارى دون أن يصدق عليه من وزارة المالية علما بأن هذا الوصل يتم تسليمه للتمريض

والذى يقوم بقطعه فى نهاية الكشف .

كما قام سعيد راتب رئيس الهيئة الاسبق وهو على علاقة نسب بالدكتور حاتم الجبلى وزير الصحة السابق بعمل شبه شركة مساهمة وهى اللجان الفنية وفيها يتم الحجز من خلال ما يسمى بالخط الساخن على أن تكون الدقيقة سعرها جنيه ونصف حيث يقوم المتصل بفرع القاهرة بعد ان يأخذ بياناته بتحويله على فرع الاسماعيلية ليأخذ بياناته مرة أخرى مما يكبد

المواطن مبالغ كبيرة تصل الى 30 جنيها فى المكالمة والتى يستخدمها العمال قبل التحاقهم بالخدمة لعمل ما يسمى بكشف دخول الخدمة .

بعدها يقوم بشراء استمارة كشف دخول الخدمة من مستشفى التأمين الصحى مقابل 13 جنيها بعد أن كانت مجانية والتى تملأ بمعرفة اللجنة ويرفع 3 طوابع مقابل الكشف بسعر 33 جنيها ثم يتم عمل فحوصات بـ 40 جنيها ثم عمل تحاليل سموم بـ 50 جنيها وهذا يعتبر غير مصدق عليه من قبل مجلس الشعب أو وزارة المالية علما بأن المعمل الخاص باللجنة عبارة عن مرحاض والسؤال أين تذهب كل هذه المبالغ والتى يصل إجماليها الى نحو مليون جنيه شهريا .

ايصال للحجز لا يوجد له كعب

استمارة كشف دخول الخدمة

 

 

أهم الاخبار