رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

حرمان أستاذة بأداب أسيوط من التصحيح

محلية

السبت, 09 يوليو 2011 18:00
كتب- إسلام جبارة:


طالبت د. وفاء عبد العزيز مرسى مدرس اللغة الإنجليزية بكلية الاداب جامعة أسيوط برفع الظلم والتعسف الواقع عليها بعد رفضها مجاملة ابنة صديق رئيس الجامعة.

وقالت عبدالعزيز: "أتعرض لظلم فادح لأنى رفضت مجاملة ابنة أستاذ بكلية العلوم وصديق لرئيس جامعة أسيوط بإعطائها تقديرات مرتفعة، مما أدى الى إصدار رئيس الجامعة تعليمات بحرمانى من الاشتراك فى تشكيل التصحيح بالفرقة الرابعة التى توجد بها الطالبة نورهان محمد علاء الدين الجابرى نجدى".

وأضافت أن كراسات الإجابة الخاصة بالطالبة مفضوضة السرية وأن من يقووم بالتصحيح لها هم أصدقاء لوالدها وبالتالى تحصل على تقديرات تصل إلى امتياز

فى بعض المواد، وتشير الدكتورة وفاء إلى انها قامت بالتدريس على مدار ثلاث سنوات للفرقة التى كانت تدرس بها الطالبة مادة(نصوص الأدب) مشاركة مع زميل لى وهو صديق لوالد الطالبة ، وحصلت الطالبة على تقدير امتياز فى المادة. وتابعت كنت أقوم بتدريس مادة (الأدب الأمريكى) وحصلت الطالبة على تقدير "جيد" فى هذه المادة وعندما اعترضت قلت لها: إن من حقك التقدم بتظلم لإعادة النظر فى كراسة الإجابة خشية أن يكون هناك خطأ ما، مع العلم ان
إحدى زميلاتى قامت بالتصحيح فى جزء من نطاق تخصصها الدقيق وهو(الرواية) وأعطت الطالبة درجة نسبتها المئوية أقل مما حصلت عليه فى الجزء الخاص بى، أى أننى لم أجر عليها أو أتعسف معها كما يشيع والد الطالبة بشكاويه المتعددة لرئيس الجامعة، والتى نتج عنها إساءة بالغة وتشكيك فى أمانتي بين زملائى، بالإضافة إلى حرمانى أيضا من التدريس للفرقة الرابعة للعام 2010/2011وهو ما لم يحدث مع زميلتى التى قامت بالتصحيح لنفس المادة التى حصلت فيها الطالبة على تقدير (جيد).

وتذكر الدكتورة وفاء أنها قامت بتقديم مذكرة إلى وزير التعليم العالى والبحث العلمى تشكيه فيها من الإهانة والتعسف الذى تعرضت له ولكن دون جدوى وقام رئيس الجامعة بتحويل ، وأتهمت رئيس الجامعة بالمحاباة لصديقه والد الطالبة والجور عليها والإساءة لسمعتها بين زملائها

أهم الاخبار