رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

زوجة سيد بلال: الوفد أول من تضامن معى

محلية

السبت, 09 يوليو 2011 21:41
كتب - حسام السويفي:


أكدت شيماء محمود زوجة الشاب السلفي سيد بلال الذي قتل على يد قوات في يناير الماضي أنها شعرت اليوم عقب قيام المستشار عادل عمارة المحامي العام لنيابة شرق الاسكندرية بضبط واحضار 12 ضابطا من جهاز امن الدولة المنحل المتهمين بقتل زوجها، بأن حق زوجها لن يضيع هدرا، وان حق نجلها بلال "أربع سنوات" الذي تيتم بعد استشهاد زوجها لن يضيع. وقالت شيماء في تصريحات خاصة لـ "بوابة الوفد" إنها لم تنسَ حتي اليوم صوت أحد ضباط امن الدولة الذي قال لها عقب قتل زوجها: "ادفنوا الرمة ده فورا يا

إما هندفنوه احنا في مقابر الصدقة"، مؤكدة انها ستشعر بأن حق زوجها قد جاء بعد محاكمة الضباط الذين عذبوه حتي قتلوه لإجباره علي الاعتراف بضلوعه في تفجير كنيسة القديسين ليلة عيد الميلاد الماضي.

وقالت شيماء إنها كانت طيلة الشهور الماضية تدعو الله عز وجل أن ينتقم من قتلة زوجها حتي يهدأ بالها، وتشعر بالعدل في مصر، مشيرة إلى أنها تعرضت هي واسرتها للعديد من الضغوط عقب قتل زوجها وذلك حتي لا تصرح للصحف عن كيفية

مقتل زوجها .

وأكدت أن جريدة الوفد الاسبوعي كانت اول من نشرت حوار معها عقب قتل زوجها وكشفت فيه العديد من الاسرار مما ادي الي تعرضها للعديد من الضغوط من قبل جهاز امن الدولة بالاسكندرية حتي قيام ثورة 25 يناير الماضية.

وكان المستشار عادل عمارة المحامي العام لنيابة شرق الاسكندرية قد اصدر ظهر اليوم قرارا بضبط واحضار 12 ضابطا من جهاز أمن الدولة المنحل بالاسكندرية بعد توجيه تهمة القتل العمد لسيد بلال.

وكان الشهود الذين كانوا مسجونين مع سيد بلال قد أدلوا بشهادتهم خلال الاشهر الماضية بعدما تم الافراج عنهم عقب ثورة 25 يناير، واكدوا أن ضباط أمن الدولة قد قاموا بتعذيب سيد بلال بالكهرباء في اماكن حساسة في جسده وضربه حتي تم استشهاده بعد تعذيبه .

 

 

أهم الاخبار