رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

المياه الجوفية تغمر المنازل بـ "الكيلو 2" بالإسماعيلية

محلية

الجمعة, 08 يوليو 2011 11:41
الإسماعيلية - نسرين المصري:


تجاهل المسئولون منطقة الكيلو 2 والتى لا تبعد عن مدينة الاسماعيلية سوي عدة كيلو مترات خاصة المحافظين السابقين والتى كانت تعرض عليهم مشاكل هذه المنطقة لتصبح المنطقة من اكبر العشوائيات بالاسماعيلية. ورغم التعداد السكاني الهائل بها والذي يزيد على 60 الف نسمة الا أنها لا ينظر اليها مسئول بعين الرأفة ولم ينظر لمواطنيها علي انهم اناث يجب ان يعيشوا حياة كريمة كما يعيش باقي مواطني المدينة

جريدة الوفد ذهبت إلى هذه المنطقة ورصدت اهم المشاكل التى يعاني منها سكان هذه المنطقة.

فى البداية يقول محمود جمال من قرية عبد الرحيم إننا نعيش منذ اكثر من ثلاثين عاما فى هذه المنطقة ولم نر فيها تقدما في الخدمات وما نصبح عليه نمسي فيه ومشكلة الصرف الزراعي اصبحت كابوسا لا يفارقنا فمنازلنا مهددين بالسقوط فوق

رءوسنا وهناك منازل قد سقطت بالفعل والزراعات قد جفت والاراضي بارت حتي وصلت ارتفاع مياة الصرف بأراضي هذه المنطقة إلى ما يقارب متر حتي اصبحت وسيلة الانتقال هي مراكب الصيد ورغم شكوانا المتعددة والمتتالية للمحافظين السابقين الواحد تلو الأخر ووعودهم بحل هذه المشكلة وعمل شبكة صرف زراعي إلا ننا حتي هذه اللحطة لم نري اي تنفيذ لاى من هذه الوعود ورغم انهم كانوا يبلغوننا ان هناك ميزانية قد وضعت لحل هذه المشكلة الا ان هذه الميزانيات كانت حبر علي ورق وما زالت مياه الصرف تهددنا بالتشرد.

 

 

 

أهم الاخبار