"عازر": السيسى بإمكانه توحيد القوى السياسية

محلية

الاثنين, 21 أبريل 2014 08:21
عازر: السيسى بإمكانه توحيد القوى السياسية
وكالات:

قالت الأمين العام للمجلس القومى للمرأة مارجريت عازر: إن أوضاع المرأة تدهورت بعد ثورة يناير خاصة فى عهد الرئيس السابق محمد مرسى.

وقالت: "خسرت المرأة كل المكتسبات التى حصلت عليها، إن دور المرأة لا يناسب وضعها فى الدستور، وأتمنى أن يصدر قانون التحرش وأن يتم تطبيقه لأن ذلك سيكون أمرا جيدا•
وطالبت عازر بإقرار "القائمة القومية " فى قانون النواب المرتقب، والتى تضمن تمثيل كل فئات المجتمع من الفئات المهمشة، مشيرة إلى أن نظام القائمة القومية هو أحد الأنظمة الجديدة الأنسب لتمثيل جميع الشرائح المهمشة، من نساء وشباب وأقباط وعمال وفلاخين•
واعتبرت مارجريت عازر فى حوار مع صحيفة "الجريدة " الكويتية نشرته

فى عددها الصادر صباح اليوم الاثنين أن فرص عبد الفتاح السيسى فى الانتخابات الرئاسية أكبر من منافسه حمدين صباحى، مشيرة إلى أن "السيسى استطاع بناء جسور الثقة بينه وبين المواطن، وبات جديرا بالترشيح وبكرسى الرئاسة وبإمكانه توحيد القوى السياسية والشعب إلى جانب قدرته فى اتخاذ القرار المناسب فى الوقت المناسب".
ورأت أن نظام القائمة الانتخابي، والذى تم العمل به فى انتخابات النواب الماضية، سيؤدى إلى تسلل الأحزاب الدينية وقيادات اليمين المتطرف مرة أخرى واللجوء إلى القائمة القومية سيعصم من كل ذلك, قائلة: "إن النظام
الفردى هو الأنسب للمرحلة الحالية للانتخابات البرلمانية حيث تتميز الدائرة بصغر حجمها، كما أن المواطنين فى هذه الدوائر يستطيعون معرفة الطابور الخامس للإخوان".
وأعربت عن عدم رضاها عن تمثيل المراة فى الحكومة الجديدة لأنها لم تضم غير امرأتين، مشيرة إلى وجود كفاءات فى كل المجالات يجب النظر اليها خاصة وان الحكومة حريصة فى اختيار وزرائها وممثليها من التكنوقراط ، مؤكدة ان مصر تمتلك سيدات فى جميع التخصصات تمكنها من المشاركة فى الحكومة المقبلة•
وحول اعتبار"الإخوان المسلمين" جماعة إرهابية قالت "الحكومة تأخرت كثيرا فى إصدار القرار، وأن كان الشعب قد سبقها فى اعتبار الجماعة إرهابية بعد تعرضه لعمليات إرهابية متتالية، اظهرت شكل الإخوان القبيح"، مشيرة إلى أنه كان أمامهم فرصة ذهبية بعد وصولهم الحكم، لكنهم فشلوا فى استغلال تلك الفرصة بعد ما اتضح أنهم ليسوا دعاة سلام بل دعاة حرب•

أهم الاخبار