16 مليون مواطن تأثروا من تراجع السياحة

محلية

الاثنين, 21 أبريل 2014 07:13
16 مليون مواطن تأثروا من تراجع السياحةوزير السياحة هشام زعزوع
كتبت - فاطمة عياد:

اكد هشام زعزوع وزير السياحة، أهمية السياحة للاقتصاد المصري وقال إنها مصدر دخل 16 مليون مواطن بطريقة مباشرة وغير مباشرة،

بالإضافة إلى كونها تتداخل مع حوالي 70 صناعة أخرى..  لذا فان الحكومة تولي كثيرا من الاهتمام لملف السياحة، جاء ذلك خلال لقاء الوزير مع  وفد أمريكي رفيع المستوى، يضم عدداً من قدامى العسكريين والمحللين الاستراتيجيين، والذين يزورون مصر حالياً في إطار اهتماماتهم بدراسات الشرق الأوسط ومستقبل الأوضاع السياسية والأمنية في مصر.
وأعرب «زعزوع» عن ترحيبه بالوفد وبزيارته لمصر، متمنياً أن يكون لتلك الزيارة أثر طيب في نقل الصورة الحقيقية لمجريات الأمور في مصر.
وخلال اللقاء، استعرض «زعزوع» موقف الطلب على المقصد السياحي المصري صعودا وهبوطا أعقاب الثورتين، مشيرا إلى أن منتج السياحة الثقافية كان الأكثر تأثرا في انحسار الحركة السياحية  لذا فإن وزارة السياحة أشد حرصاً على دعم منتج السياحة الثقافية خاصة في الاقصر وأسوان.
وأضاف الوزير، أن السياحة الشاطئية في جنوب سيناء والبحر الأحمر كانت الأقل تأثراً، إلا أن تحذيرات السفر التي أطلقتها بعض الدول خاصة بعد حادث رابعة والنهضة ثم بعد أحداث طابا أثرت بالسلب على السياحة.
وقال زعزوع إن ما حدث في مصر شأن داخلي وإن الحكومة المصرية تتخذ خطوات حثيثة نحو التحول الديمقراطي وتنفيذ بنود خارطة الطريق حيث تم الانتهاء من وضع الدستور وهناك انتخابات رئاسية في الطريق.
وأشار زعزوع إلى أن الوزارة دشنت مركزاً لتتبع المركبات السياحية وجار تعميم التجربة على كل المركبات السياحية وتزويدها بكاميرات حتى يتسنى الاتصال الدائم بالحافلات السياحية وتتبعها.
وأوضح العديد من الإجراءات الاحترازية التي تعتزم وزارة السياحة تنفيذها لرفع الكفاءة الامنية منها التنبيه على غرفة المنشآت الفندقية بإرسال CD يضم كافة بيانات العاملين بالمنشآت الفندقية بشرم الشيخ والغردقة

بصورة أساسية لبدء تفعيل قاعدة بيانات بذلك وأن يتم التعاون بين الإدارة العامة لشرطة السياحة والوزارة على أساس سنوي لتدريب العاملين بالأمن بالفنادق وتكون شرطة السياحة على علم بكافة العاملين ويتم تغييرهم بصورة دورية، وإلزام المنشآت السياحية – شركات أو فنادق – بإصدار كارنيه لكافة العاملين بها من خلال شرطة السياحة.
وقال الوزير: «إننا نرحب بالوفود الأمنية في زيارتها لمصر للوقوف على حقيقة الأوضاع بعيداً عما تبثه بعض أبواق الإعلام تهويلا للموقف، مشيراً إلى أن الفترة الحالية تشهد تعظيما لدور العلاقات العامة في مواجهة انحسار الحركة السياحية الوافدة، مضيفاً أن تنظيم ورعاية أحداث سياحية وتعظيم الاستفادة من الأحداث الثقافية والرياضية والفنية سياحياً».
وأشار «زعزوع» إلى أنه ليس هناك دول في العالم بمنأى عن الحوادث، ولا يوجد ما يسمى صفر مخاطرة في أي دولة في العالم .
ولفت الوزير إلى أن وزارة السياحة تعمل بنظام تكاملي مع الوزارات الأخرى.. فالتنسيق قائم مع وزارة الخارجية بشأن قيام الدول بتخفيف درجات تحذيرات السفر إلى مصر، والتنسيق قائم مع وزارة الطيران لفتح خطوط طيران جديدة، والتنسيق قائم مع وزارة الداخلية بشأن تعزيز ورفع الكفاءة الأمنية.

أهم الاخبار