عبد اللطيف: تهريب الآثار اليهودية مخطط لتشويه تاريخ مصر

محلية

الجمعة, 18 أبريل 2014 10:49
عبد اللطيف: تهريب الآثار اليهودية مخطط لتشويه تاريخ مصر
متابعات:

قال أستاذ الآثار الإسلامية والقبطية ووكيل كلية السياحة والفنادق بجامعة المنصورة الدكتور محمد عبداللطيف إن "الهدف الحقيقى وراء محاولة

تهريب مجموعة قيمة من الآثار اليهودية من مصر إلى بلجيكا يكمن فى تشويه اسم مصر واتهامها بأنها كانت تعامل الأقليات باضطهاد ولم يكن بها سماحة، خاصة وأن تلك الآثار المضبوطة تمثل قيمة أثرية وتاريخية تجسد فترة من فترات التسامح الدينى فى التاريخ المصري".
وأضاف عبد اللطيف  تعليقا على إحباط محاولة تهريب مجموعة قيمة من الآثار اليهودية إلى بلجيكا - أن "هذه الواقعة تعكس استمرار المخطط المتكامل لتدمير وتشويه تاريخ مصر لسلب كل ما تفخر به من

آثار وتراث وحضارة".
ونوه بأن الآثار اليهودية جزء من تاريخ مصر، وهناك إدارة للمعابد اليهودية تابعة لقطاع الآثار الإسلامية والقبطية بوزارة الآثار، مشيرا إلى أن هناك 19 معبدا يهوديا بمصر من الأسكندرية شمالا وحتى بنى سويف جنوبا.
وأوضح خبير الآثار أن هناك العديد من الدراسات والوثائق التى تثبت أن اليهود فى الفترة قبل ثورة يوليو 1952 كانوا متفاعلين مع الشعب المصرى ولديهم أنشطة تجارية واقتصادية واجتماعية.
وكانت وحدة المضبوطات الأثرية بميناء دمياط النهرى التابعة لوزارة الآثار قد تمكنت أمس من إحباط محاولة تهريب مجموعة قيمة من الآثار اليهودية كانت مجهزة داخل طرد تمهيدا لتهريبه إلي بلجيكا.

أهم الاخبار