الأطباء "تثني" على لائحة المستشفيات

محلية

الثلاثاء, 21 ديسمبر 2010 11:20
كتبت: رقية عنتر

أعلنت نقابة الأطباء عقد اجتماع لعدة نقابات فرعية الأحد المقبل لبحث تفاصيل اللائحة الموحدة للعلاج بالمستشفيات

الحكومية، والتي يبدأ العمل بها يناير المقبل، وأرسلت النقابة عدة ملاحظات لوزارة الصحة لتفادي الوقوع فى أخطاء غير أخلاقية وإنسانية أثناء تطبيق اللائحة.

وقال د.حمدى السيد نقيب الأطباء إن النقابة موافقة من حيث المبدأ على اللائحة الجديدة للمستشفيات، مضيفا: "لا يوجد لدينا مانع من استخدام أسرة المستشفيات الحكومية وامكانياتها للعلاج بأجر بعد الظهر خاصة فى ظل وجود أسرة غير مشغولة فى بعض الأحيان بشرط ألا يكون ذلك على حساب العلاج المجانى، وألا يضعف قدرة وإمكانية المستشفى على تقديم خدماته لمرضى العلاج المجانى".

وأثنى السيد على النظام الجديد للمستشفيات، لافتا إلى أنه سيدر موارد جديدة تساهم فى الانفاق على

مرضى العلاج المجانى، فى ظل ضعف موازنة وزارة الصحة لمرضى "المجان".

وأوضح أن النقابة ستدرس خلال اجتماع الأحد المقبل التفاصيل الداخلية للائحة، وعلى رأسها توقيت بدء العلاج الاقتصادى والحر، ومدى ملاءمته مع مرضى المجان، وكيفية تحديد أجور الأطباء.

وشدد على رفض النقابة المساس بحقوق مرضى العلاج المجاني، قائلا: "حق العلاج المجانى مستقل ومحمى ولن يتدخل فى تحديده أحد، ونصر على تقديمه بمستوى جيد"، ولفت إلى أنه من المتوقع بدء تطبيق اللائحة أوائل يناير المقبل.

وأبدى نقيب الأطباء استياءه من إصدار وزارة الصحة للائحة دون عرضها على النقابة أولا، قائلا" نعتب على د.حاتم الجبلى عدم أخذ رأينا

لأن الموضوعات الهامة كهذه لابد أن تطلب الصحة رأينا بها"، مشيرا إلى إرسال النقابة ملاحظاتها للوزارة لتدارك الأخطاء وتحقيق الصالح العام للمرضى.

ووصفت حركة "أطباء بلا حقوق" دعوة نقابة الأطباء لعقد اجتماع للنقابات الفرعية الأحد المقبل لمناقشة اللائحة الجديدةللعلاج بالمستشفيات الحكومية، بالخطوة المتأخرة، مشددة على ضرورة تنظيم النقابة لمؤتمر موسع لمناقشة اللائحة ودعوة مختصين من وزارة الصحة لتوضيح موقفهم من تطبيق اللائحة بالمستشفيات الحكومية والمركزية.

وصفت الدكتورة منى مينا المتحدثة باسم الحركة اللائحة الجديدة بـ"غير الدستورية والإنسانية", موضحة أن "ما يحدث يتنافى مع مبادئ الإنسانية وبعيدا جدا عن أخلاقيات ممارسة الطب، خاصة ما يتعلق بأسعار خدمات قسم الطوارئ". واستنكرت مينا تصريحات وزارة الصحة حول حرصها على المرضى، "فى حين أنها تغمض عينيها عن التجاوزات التى تحدث داخل المستشفيات".

وطالبت" مينا" النقابة بسرعة تنظيم مؤتمر موسع لمناقشة حقيقة تطبيق اللائحة، وما يجرى داخل المستشفيات، مشددة على مشاركة شباب الأطباء لتوضيح حقيقة التطبيق الفعلى للائحة داخل المستشفيات.

أهم الاخبار