رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

اتفاق مبدئي لتخفيف حمولة المقطورات والتريلات

محلية

الاثنين, 20 ديسمبر 2010 18:50
القاهرة - أ ش أ:

باتت أزمة المقطورات والتريلات في طريقها للحل، بعدما تم الاتفاق مبدئيا على خفض الحمولة المقررة عليها والمضى في مشروع تحويل المقطورات إلى تريلات خلال المدة المقررة والتى تنتهى 2012 وتقديم الدعم الكامل له. جاء ذلك خلال اجتماع عقد اليوم الاثنين حضره ممثلون عن الجهات الحكومية وشركات النقل وأصحاب الشاحنات والمقطورات والغرف التجارية استكمالا لسلسلة الاجتماعات التى بدأت قبل بضعة أيام لمناقشة

آخر تطورات أزمة المقطورات وسيارات النقل والشاحنات وتحويل أكثر من 40 ألف مقطورة إلى تريلات.

وقال أحمد الزينى رئيس شعبة مواد البناء بغرفة القاهرة ورئيس الجمعية التعاونية لنقل البضائع إن الهدف من تخفيف الحمولات الحد من الحوادث على الطرق التى تزايدت في السنوات الأخيرة بسبب فوضى النقل الثقيل.

واتفق الحضور أيضا على ضرورة الإسراع بإصدار التشريعات الجديدة المنظمة للنقل الثقيل وخاصة الحمولات على سيارات النقل خلال الدورة التشريعية الجديدة.

وعقد ممثلو قطاعات النقل اجتماعا آخر مع بعض أعضاء مجلس الشعب من عدد من المحافظات وممثلى مصلحة الضرائب لمناقشة قضايا تخفيف أعباء الضرائب والغرامات وتسهيل قروض التعديل التى أعلنت عنها وزارة المالية لتشجيع أصحاب المقطورات على

سرعة تعديل أوضاعهم قبل انتهاء المهلة عام 2012.

وأعرب ممثلو الضرائب عن استعدادهم لبحث مطالب أصحاب الشاحنات والمقطورات وحل المسائل الخلافية من خلال الحوار والطرق الودية.

 

 

 

أهم الاخبار