رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

اتهام مصري وإسرائيليين بالتجسس

محلية

الاثنين, 20 ديسمبر 2010 10:42
كتبت- نجوى عبد العزيز


أعلنت نيابة أمن الدولة العليا تفاصيل شبكة تجسس جديدة ضبطتها أجهزة الأمن المصرية. ووافق المستشار عبد المجيد محمود النائب العام على احالة المتهمين إلى محكمة امن الدولة العليا طوارئ وأمر المستشار هشام بدوي المحامي العام الاول لنيابة امن الدولة العليا، القبض على الاسرائيليين الهاربين مع استمرار حبس المتهم المصري.

شمل قرار الاتهام كلا من: طارق عبد الرازق حسين حسن صاحب

شركة استيراد وتصدير 37 سنة ولاعب كونغ فو.. محبوس، وايدي موشيه اسرائيلي.. هارب، وجوزيف ديمور اسرائيلي.. هارب .ووجهت النيابة للمتهمين تهمة التخابر لصالح دولة أجنبية بقصد الاضرار بالمصالح القومية  للبلاد، بأن اتفقا بالخارج والداخل لصالح جهاز المخابرات الاسرائيلي بتهمة الرشوة الدولية.

وكشفت التحقيقات التي تولاها المستشار طاهر الخولي المحامي العام باشراف المستشار

هشام بدوي المحامي العام الأول للنيابة، أن المتهمين "خلال الفترة مايو 2007 حتى مايو الماضي 2010 اشتركوا في اتفاق جنائي داخل وخارج مصر  للتخابر مع من يعملون لمصلحة دولة أجنبية بقصد الاضرار بالمصالح القومية للبلاد، بأن اتفقا بالخارج مع المتهمين الأول والثاني الاسرائيليين، على العمل معهما لصالح المخابرات الاسرائيلية ومدهم بالمعلومات عن بعض المصريين والليبنانين والسوريين الذين يعملون بمجال الاتصالات لانتقاء من يصلح منهم للعمل مع الموساد".

وكشفت التحقيقات ان عناصر الموساد التقت المتهم المصري في كمبوديا ولاوس والهند ونيبال وتايلاند.


أهم الاخبار