"ولاد البلد" تطارد الفخراني مجددا

محلية

الاثنين, 20 ديسمبر 2010 07:48
كتبت: ولاء وحيد


جددت مجموعة "ولاد البلد" على موقع "فيس بوك" دعوتها لإقالة اللواء عبد الجليل الفخراني محافظ الإسماعيلية وانتخاب محافظ جديد، وأرجع المشاركون في المجموعة تجديد دعوتهم التي أطلقوها في منتصف ابريل الماضي "لاستمرار تردي مرافق المحافظة"، مستنكرين "إقامة مشروع للتاكسي الطائر تصل تكاليفه لنحو مليار جنيه في الوقت الذي تعاني فيه شوارع الاسماعيلية من التدهور والاهمال".

وقالت المجموعة في صفحتها التي تضم نحو 3000 عضو من شباب الاسماعيلية إن "محافظة الإسماعيلية خلال العام المالي 2008/2009 حققت وفرا لخزانة

الدولة بلغ 32 مليون جنيه نتاجا لترشيد الكهرباء وتخفيض الإضاءة في شوارع الداخلية، وهو ما اعتبره الفخراني انجازا، لكنه لم يلتفت لشكوى الأهالي من الظلام الدامس الذي تسبب في زيادة حوادث الطرق وارتفاع حالات السرقة بالإكراه".

وأضافت المجموعة "أن الإسماعيلية التي كان يطلق عليها باريس الصغرى لما تتمتع به من جمال وخضرة ونظافة تحولت إلى مستنقع من القمامة، بعدما فشل الفخراني

في التعاقد مع إحدى شركات النظافة للعمل بالمحافظة واعتمدت أحياء المدينة الثلاثة على عدد محدود من عمال البلدية العاملين بنظام اليومية بما تسبب في تدني مستوى النظافة وانتشار القمامة في كل مكان". كما "تدهورت أحوال الشوارع الرئيسية إضافة لأعمال التكسير التي ملأت المدينة حتى تسببت في أزمة مرورية لم تشهدها المحافظة سابقا، وتحت زعم إدخال الغاز الطبيعي تهدمت الشوارع ولم يتم اعادتها لاصلها."

وانتقد اعضاء المجموعة "تدهور قطاع الصحة وتدني مستوى الخدمة الطبية المقدمة بالمستشفى العام"، موضحين "أن ذلك بدا ذلك جليا بسوء إدارة المستشفى والاستغناء عن عشرات الأطباء وخلو قسم الطوارئ بالمستشفى من الأطباء المتخصصين" .