رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

الفيوم تتبنى مشروعا بديلا للهجرة غير الشرعية

محلية

الخميس, 16 يونيو 2011 15:16
الفيوم-سيد الشورة:

فى مبادرة للقضاء على الهجرة غير الشرعية من أبناء الفيوم خاصة قرية تطون وبالتعاون مع الحكومة الايطالية والمجلس القومى للأمومة والطفولة تم تبنى مشروع برنامج للحد من ظاهرة الهجرة غير الشرعية خاصة لدولة إيطاليا.

قال اللواء محمود عاصم - محافظ الفيوم - إن المبادرة تأتى فى اطار اهتمام الحكومة المصرية بتوفير فرص عمل آمنة ومستقرة وشرعية للعمالة المصرية بالخارج خاصة للعاملين فى دولة ايطاليا من أبناء الفيوم وذلك بعد انتشار الظاهرة بها، وتم اختيار قرية تطون لتنفيذ عمل المشروع حيث إنها جاءت طبقاً للإحصائيات الإيطالية

كأول المُصدرين للهجرة غير الشرعية اليها خاصة القصر اقل من 18 سنة .

وأشار عاصم - خلال لقاء محافظ الفيوم مع .د لمياء محسن أمين عام المجلس القومى للأمومه والطفولة وممثلة الجانب الإيطالى والوفد المرافق لهم- الى انه بعد ان اصبحت هذه الظاهرة تمثل عبئاً على الحكومتين المصرية والإيطالية على حد سواء كانت الحاجة الماسه الى مثل هذا المشروع والذى ينفذ بتمويل من الحكومة الإيطالية لتوعية الشباب

المصرى وخاصة من أبناء قرية تطون بالهجرة الآمنة وتوفير بدائلها .

من جانبه أوضح مسئول تنفيذ البرنامج بالفيوم ان خطة العمل قامت على التعامل مع كافة الشرائح بالقرية ودراسة الأحتياجات الأكثر أولوية والاسباب المباشرة للهجرة حتى اتى البرنامج بثماره الايجابية لتتراجع محافظة الفيوم طبقا لآخر الاحصائيات الى المركز الخامس بين المحافظات المصدرة للهجرة غير الشرعية .

واستهدفت خطة العمل بالمشروع على تطوير عدداً من المدارس الصناعية منها المدرسة الفندقية بقارون والتى وقع عليها الاختيار للتطوير ولتدريب العمالة المصرية على أعلى مستوى من الجودة والتقنية لتأهليهم للعمل فى المجالات الحرفية المختلفة التى يتطلبها السوق الإيطالى والتى أبرزها المجالين السياحى والبنائى على أن تتم أعمال التدريب من خلال مدارس إيطالية متخصصة .

أهم الاخبار