رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

عزبة أبو خواجة بعيدًا عن حسابات الحكومة

محلية

الجمعة, 17 ديسمبر 2010 09:52
الاقصر : أحمد فنجان

القرى في طيّ النسيان في الأقصر

أصبحت عزبة ابو خواجة بالعديسات بحرى بيئة صالحة مرتعا لأنواع الحشرات والحيوانات الضالة والأمراض والأوبئة نتيجة لعدم

وجود نظافة , الامر الذي جعل الاهالي يتخلصون من هذه المخلفات بإلقائها في ترعه المعلاّ والتى أصبحت موطنا لأنواع الأمراض الامر الذي أصبح يمثل خطورة علي الاهالى و يعرضهم للاوبئة والامراض وسط غياب واضح وصريح من المسؤلين .

الاهالى يقولون : "ما انفقه مرشح واحد من مرشحى الوطنى كان كفيلا بحل مشاكل قريتنا و القرى المجاورة, و تجاهل المسئولين لمشاكلنا ينزر بكارثه

أما وزارة الرىفتقول :نحن نقوم بتشوين المخلفات على

جانبى الترعة اما رفع المخلفات فهو من اختصاص الوحدة المحلية

الوحدة المحلية: لا نمتلك أى ادوات أو معدات لرفع المخلفات و غالبا ما نتخلص منها بالحرق!

و يضيف جرجس ظريف فؤاد من سكان القريه: أصبت بحساسية فى الصدر و أعانى من ضيق فى التنفس نتيجه استنشاق الغازات المنبعثه من حرق المخلفات على ضفاف ترعه المعلا و أصبحنا نعيش في تلال من القمامة و تحولت الترعه الي مياه راكدة نتيجة لرمي القمامة بها لعدم

وجود شركة نظافة، الامر الذي تسبب للمنطقه في نوع الوباء نتيجة لهذه المخلفات والحيوانات النافقة وحرق هذه المخلفات كل يوم الامرالذى يجعل الحياه هنا شبه مستحيلة.

أما عادل حسن فيضيف عزبة أبو خواجة تعاني العديد من المشاكل و يعيش سكانها حالة من اليأس نتيجة عدم تدخل أيّ من الجهات المحلية

أما م . ن : "لقد مللنا من وعود المرشحين فمرشح الوطنى دائما هو الفائز و نراه عدة مرات قبل الانتخابات و نتلقى وعودا زائفة و بعد الفوز تعود الأمور إلى وتيرتها فنحن نعانى من عدم وجود عضو مجلس شعب نشط، فالبلد تحولت في الآونة الاخيرة من سيئ الي أسوأ وللأسف الشديد الفقراء هم من يدفعون ثمن هذا الاهمال.

أهم الاخبار