رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

حكومة الظل تناقش الفقر والري والتعليم

محلية

الخميس, 16 ديسمبر 2010 19:18
كتب: علي عبد الودود

عقدت حكومة الظل الوفدية اجتماعها اليوم الخميس 16 ديسمبر 2010 الذي ناقشت خلاله عددا من القضايا الهامة التي تخص المجتمع المصري. طرح د. احمد الشناوي، وزير الري في الظل، عددا من المشكلات التي يعاني منها قطاع الري في مصر، مثل ازمة نقص المياه وكيفية التغلب على هذه المشكلة من خلال الاستفادة بالمياه الجوفية المتوافرة في مناطق عديدة في مصر منها منطقة الصحراء الغربية وسيناء.

تطرق الشناوي لقيام اسرائيل بسرقة نسبة كبيرة من المياه الجوفية المصرية الموجودة بسيناء، وناقش

عدة اساليب يمكن من خلالها التصدي لهذا السطو مثل انشاء السدود، مشيرا الى اهمية استخدام الطاقة المتجددة بوجه عام واستخدامها بشكل خاص في تحلية مياه البحر.

اما وزير الظل سعيد اسماعيل فقد طالب بضرورة ان تبرم اتفاقيات بين الجهات المختصة في مجال البترول والشركات القائمة على التنقيب، تهدف الى الاهتمام بآبار المياه التي تكتشف اثناء التنقيب عن البترول وتسليمها للدولة باعتبارها ثروة قومية.

كما نادت د. عبلة عاطف خليل، وزيرة الاسرة والطفل في الظل الوفدية، بضرورة الاهتمام بحقوق الاطفال بوجه عام، والحرص على تخريج نشء صالح لديه انتماء ووطنية واحترام للآخر في ظل افتقاد المجتمع لهذه السلوكيات في الوقت الحالي بسبب المناهج التعليمية الرديئة واهمال التعليم بشكل عام.

وتحدثت عن انخفاض معدلات الدخول للأسر المصرية ومدى المعاناة التي تتحملها هذه الاسر جراء ذلك في ظل الارتفاع الكبير في مختلف الاسعار، كما طالبت بضرورة توافر قوانين من شأنها حفظ حقوق السيدات المطلقات وتوفير النفقة لهن بشكل سريع، وعرضت مجموعة من الافكار تهدف الى احتواء اطفال الشوارع وتوعيتهم وتعليمهم وتحويلهم الى عناصر نافعة بدلا من تصدير الارهاب للمجتمع.

 

أهم الاخبار