رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

برنامج عاجل لتنمية سيناء فى صالون طاهر

محلية

الثلاثاء, 14 يونيو 2011 13:39
القاهرة - أ ش أ

أكد المشاركون فى صالون د. حامد طاهر على ضرورة أن يكون لسيناء كيان ادارى فى شكل وزارة او هيئة يكون له خطط عمل محددة وممولة يتبنى هدفا اساسيا هاما هو تنمية سيناء كوسيلة لتأمينها ضد أى أخطار مستقبلية.

وطرح د.عبدالرحيم ريحان مدير عام البحوث والدراسات الأثرية والنشر العلمى بسيناء ووجه بحرى خلال اللقاء الذى عقد مساء أمس تحت عنوان "سيناء المقدسة وكنوز التنمية" بمشاركة كبار المفكرين وشيوخ القبائل والمهتمين بتنمية سيناء- برنامج عاجل لتنمية سيناء.

ويتضمن البرنامج مجموعة من الاهداف للوصول بسيناء إلى بر الامان ويتلخص فى ضرورة الاعتراف ـ كأساس لبداية صحيحة تجاه ارض الفيروز وبكل شجاعة

ـ بأن الانظمة السابقة فى مصر لم تضع سيناء فى مكانها اللائق بها ولم تعطها الاهتمام الحقيقى الذى تستحقه على مدى سنوات طويلة حتى الان.

وأشار د. ريحان إلى ضرورة أن يعتمد الكيان الذى سيتولى تنمية سيناء فى خططه المستقبلية على المنهج العلمى بضم مجموعة من العلماء كل فى تخصصه تكون مهمته تجميع كل الدراسات السابقة والعديدة لعلماء مصريين وأجانب درسوا سيناء منذ القرن التاسع عشر فى كل الميادين ، مع الاستفادة من الحضارات العظيمة التى مرت على سيناء واستغلت ثرواتها.

ودعا إلى الاستفادة من الدراسات السابقة فى وضع خطط لتنمية سيناء وكيفية تنفيذها فى كل المجالات والاستفادة من المقومات السياحية المتعددة والفريدة بسيناء.

وأكد ريحان على ضرورة أن يضم الكيان الجديد المقترح لتنمية سيناء شيوخ القبائل وكل مستثمرى سيناء والجهات الشعبية والتنفيذية بسيناء ، والاقتراح بإنشاء صندوق خاص لتعمير سيناء يضم التمويل الخاص من الحكومة وتمويل الاتحاد الأوروبى

وفتح باب التمويل للمستثمرين العرب ، وأن يكلل ذلك بوجود جهاز خاص لمتابعة ومراقبة الجدول الزمنى لبرامج تنمية سيناء من خلال تنفيذ المشروعات وكيفية استغلال الموارد المالية.

يذكر أن د. حامد طاهر نائب رئيس جامعة القاهرة السابق له العديد من المؤلفات والمقالات المنادية بالاصلاح المجتمعى ككل و فى مجال التعليم بشكل خاص ويعقد صالونا ثقافيا بشكل دورى لمناقشة العديد من القضايا الهامة فى مصر ويحضره عدد كبير من المفكرين والمثقفين والسياسيين والشباب.

أهم الاخبار