رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

المجاري تحاصر حميات الفيوم وتنشر الفئران

محلية

الخميس, 16 ديسمبر 2010 15:41
كتب: سيد الشورة

حاصرت مياه الصرف الصحي مستشفي حميات الفيوم بعد أن غمرت الشارع الرئيسى منذ عدة أيام، مما أدى لتحويل المنطقة إلى بركة قذرة, وامتدت إلى مساحات كبيرة وأصابت حالة المرور سواء للسيارات أو المواطنين بالشلل التام.

وذلك رغم الظروف الصحية والطارئة التي تسود مستشفيات الفيوم في الفترة الحالية بسبب ارتفاع إصابات الأطفال بنزلات البرد والأنفلونزا ، ورغم ظهور حالات إيجابية لمرض الأنفلونزا المستجدة بكل من مستشفي الحميات ومستشفي الفيوم العام ، ورغم حساسية مستشفي الحميات كمستشفي نوعي له طبيعة خاصة من حيث الأمراض التي يتم

عزل المصابين بها بهذه المستشفيات.

واشتكى المواطنون من التلوث الخطير الذي يتسبب في انتشار الروائح الكريهة والناموس والفئران والحشرات التي تنقل الأمراض الخطيرة.

وقال أحمد على السعدنى "سمكرى" إن سبب المشكلة هو انسداد مصرف زراعى يمتد حتي قرية أبجيج حيث تطفح المياه في الشارع بشكل يومي خاصة في فصل الشتاء، مما يمثل كابوسا للسكان، مشيراً إلى أن المنطقة بها محطة للسيارات النقل والمقطورات والبعض يستخدم مياه المصرف في غسيل السيارات، والأكياس

والقمامة والمخلفات سدت فتحة التصريف إلى جانب انسداد بالمجارى لتصبح المشكلة مضاعفة.

وأكد آخرون إنه منذ سنوات تم الغاء مصرف الشحات وهو مصرف رئيسي كان يسير موازيا للطريق من بداية الدائرى "قبل تنفيذه" إلى ميدان السلخانة والتي كانت تستوعب مياه المصرف الفائضة عن الاحتياجات وتصب في المصرف الذي تم ردمه لأسباب غير معلومة.

من جهته قرر اللواء إبراهيم عبد البارى السكرتير العام للمحافظة , تشكيل لجنة لمعاينة المصرف ومعالجة مشكلة طفح المياه وكلف الوحدة المحلية لمركز ومدينة الفيوم بإرسال المعدات لشفط المياه.

وصرح محمود طلبة رئيس مركز ومدينة الفيوم انه تم الاتفاق مع مديرية الري وشركة الفيوم لمياه الشرب والصرف الصحى بتحويل مياه المصرف سبب المشكلة لأقرب فتحة.

 

أهم الاخبار