رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

تشييع جنازة ضحية أحداث الشغب بقنا

محلية

الخميس, 16 ديسمبر 2010 12:19
كتب: أمير الصراف

شيع أهالى قرية "الجبلاو" جنوب مدينة قنا، فجر اليوم جثمان حسين محمد على 29 عاما "سائق"، الذي لقي مصرعه أمس بعدما صدمته سيارة مسرعة كان يلوذ سائقها بالفرار خشية احتجازه من قبل الأهالى الذين قطعوا الطريق السياحي.

كان الضحية خارجا من منزله بقرية "الصالحية" متجه لقرية "الجبلاو"، وأثناء عبوره الطريق السريع صدمته سيارة مجهولة، فنقل إلى مستشفى قنا العام ليفظ أنفاسه

الأخيرة متأثرا بجراحه.

وصرح مصطفى صقر مدير نيابة مركز قنا بدفن جثته، وأقام أهله سرداقا لتلقى العزاء فيه فى إشارة إلى عدم نيتهم فى الثأر له ـ بحسب الأعراف ـ فى جنوب مصر.

وفى سياق آخر قال مصدر أمنى لـبوابة االوفد، إنه سيتم تقديم المتهمين بإثارة الشغب للمثول أمام

النيابة خلال ساعات، لافتا انه تم فتح وتأمين الطريق الشرقي أمام الحافلات السياحية القادمة من الأقصر لزيارة معبد دندرة غرب مدينة قنا .

كان جنوب مدينة قنا شهد أمس أعمال شغب واسعة وقطع أهالى قرية الجبلاو الطريق الرئيسي والفرعي المؤدى لقرى الأشراف، على خلفية قيام محمد نصر غزالي "مسجل خطر" بخطف حسن على عثمان سائق تاكسي إلى منطقة مهجورة والاعتداء عليه بالضرب وتهشيم سيارته بعد مشاجرة بينهما فى محطة بنزين غرب مدينة قنا بسبب الخلاف على أسبقية "تزويد" السيارة.

 

أهم الاخبار