رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

ثانوية بني سويف تشتكي طول أسئلة العربي

محلية

السبت, 11 يونيو 2011 16:34
بني سويف ـ محسن عبد الكريم:

أدى صباح اليوم السبت 9837 طالبا وطالبة منهم 4682 طالبا و 5056 طالبة بالصف الثالث الثانوي، الامتحان صباح اليوم في محافظة بني سويف، في ظل تشديد أمني ورقابة صارمة شهدتها لجان الامتحانات.

وقام د.ماهر الدمياطي محافظ بني سويف بجولة تفقدية صباح اليوم على لجان امتحانات الثانوية العامة بمدينة بني سويف ترافقه سامية أمين، وكيل وزارة التربية والتعليم للاطمئنان على الحالة العامة للجان والوقوف على مدى الانضباط والنظام داخل اللجان .
وتفقد المحافظ لجان الامتحانات بمدرسة الشهيد نور الدين عبد العزيز الثانوية العسكرية، بمدينة بني سويف ، حيث أدى الطلبة الامتحان فى مادتي اللغة العربية والتربية الدينية وتبادل الحديث مع عدد من الطلبة والطالبات وسألهم عن انطباعهم حول الأسئلة واطمأن منهم على حسن انتظام اللجان وتوافر الجو النفسي الملائم.
وأكد المحافظ أنه قد تم اتخاذ كافة الإجراءات اللازمة لتأمين وصول الأسئلة إلى لجان سير الامتحانات
والعودة بكراسات الإجابة إلى لجان النظام والمراقبة .
ولم تخل لجنة من ضباط وأمناء شرطة الذين منعوا أولياء الأمور من الدخول إلى اللجان، بينما قامت وزارة الصحة بتوفير لجنة طبية ترافقها سيارات إسعاف لمواجهة أية طوارئ صحية قد يتعرض لها الطلاب، كما تم التنبيه على مشرفى اللجان بالإبلاغ عن أى طالب ، يحتاج إلى أي علاج .
وتفاوتت آراء الطلاب حول امتحان اللغة العربية، ما بين السهل والمتوسط إلا أن الشكوى المشتركة كانت من طول الأسئلة، وفى لجنة مدرسة السيدة عائشة الثانوية بنات قالت الطالبات: إن امتحان اللغة العربية المكون من 10 أسئلة جاء سهلاً وفى مستوى الطالب المتوسط، إلا أنهن اشتكين من بعض التطويل ، ورأت بعضهن أن زمن الامتحان ( ثلاث ساعات) لم
يكن كافيا للإجابة عن الأسئلة. العشرة وأشرن إلى أنهن شعرن بالسعادة حين وجدن الامتحان في مستوى توقعاتهن، خاصة فى النصوص، حيث جاء الامتحان من نص "انت سيد قرارك" وهو ما توقعنه من قبل ، إلا أنهن أضفن أن أسئلة النحو شابها بعض الغموض على الرغم من أنها من المقرر، بينما كان سؤال التعبير حول موضوع "اثبت المصريون جميعا مسلمين أقباطا، أنهم علموا الدنيا كيف تكون الثورات وأن الانتصار كان على الظلم والفساد" وكان سؤالا إجباريا، بينما كان السؤال الاختياري فى التعبير موضوعين هما: "تحدث عن أسباب إهمال اللغة العربية" والموضوع الثاني: "مشكلة المرور ، صداع مزمن فى رأس كل مصري "وشهدت اللجان رقابة مشددة من قبل المشرفين والأمن، كما تم فحص جميع الهواتف النقالة، قبل تسليم أوراق الأسئلة والإجابة، حيث أكد المشرفون على الطلبةعلى حظرها تماما خلال الامتحانات.
الجدير بالذكر أن عدد الطلاب الذين تقدموا للامتحان 18577 طالبا وطالبة موزعين على 33 لجنة على مستوى الإدارات التعليمية السبع بالمحافظة منهم 8839 طالبا وطالبة مرحلة أولى ( 4435 بنين و 4404 بنات) وعدد طلاب المرحلة الثانية 9738 ( 4682 بنين و 5056 بنات).

أهم الاخبار