رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

فيديوـ مسيرة بالمنصورة حزنا على شهيدة "البحث عن مرتبها"

محلية

الأربعاء, 08 يونيو 2011 15:14
المنصورةـ محمد الطاهر:

تظاهر ظهر اليوم الأربعاء المئات من عمال شركة المنصورة أسبانيا للملابس الجاهزة، إلى جانب بعض من شباب الثورة وشباب الأحزاب احتجاجًا علي قيام المسئولين وعلي رأسهم محافظ الدقهلية بتجاهل شكواهم بالنسبة لتصفية العمالة وتشريدهم بدون مستحقات علاوة علي عدم صرف مرتب شهر مايو المنقضي حتي اليوم.

وكان العمال قد تظاهروا أمس أمام المصرف المتحد بالشركة، وأسفر التظاهر عن قتل مريم عبد الغفار 43 سنة، وتعرض سماح عبد العزيز 30 سنة للإصابة، بعدما تلقى أحد سائقي نقل الطوب الأمر ليدهس كل من
في الوقفة الاحتجاجية .

وجرت مفاوضات بين المتظاهرين أمس مع محسن حفظي المحافظ، الذي رفض التعامل مع الموقف، مؤكدًا أنه غير معني بالتدخل في وقف التصفية وتجاهل حقهم في صرف مرتب الشهر.

من جانبه، رفض الحاكم العسكري التدخل في حل المشكلة وطلب منهم الذهاب للمحافظ وبهذا أغلقت الأبواب ليعلنوا اعتصامهم المفتوح أمام مبني المحافظة وأعقبها مسيرة حتي مقر البنك المتحد حيث جعلوا شعارهم البكاء والصراخ والعويل علي دم شهيدة

البحث عن مرتبها "مريم"، وطالبوا في شعاراتهم "دم مريم فين .. مش هنسيب حقها"، "عايزين يجوعونا .. عايزين يشردونا"،"محسن حفظي باطل ... يسري المغازي باطل ... علي اسماعيل (وكيل الوزارة) باطل" "عايزين حقوقنا ... مش ساكتين مش ساكتين علي دم مريم مش ساكتين" ... علي أكل حقوقنا مش ساكتين"

من ناحية أخري أجمع شهود العيان في أقوالهم بمحاضر الشرطة علي توجيه الاتهام لمحامي البنك المتحد والذي تم رؤيته يعطي إشارة للسائق بعدم التوقف وكذا عسكري المرور ووجهوا لهم تهمة التحريض للقتل العمد لزميلتهم حيث تواصل اليوم نيابة ثاني المنصورة التحقيقات مع السائق والذي أشار ألي أن عسكري المرور هو الذي أمره بالمرور دون توقف.

 

أهم الاخبار