باحث إسرائيلى‮:‬ النظام المصري‮ ‬يواجه أزمة كبرى

محلية

الثلاثاء, 14 ديسمبر 2010 16:49
كتب‮: ‬أحمد الغريب

استبعد تسيفي‮ ‬مزائيل الخبير الإستراتيجي‮ ‬بالمركز الأورشليمي‮ ‬للدراسات السياسية والإستراتيجية البحثي‮ ‬الإسرائيلي‮ ‬قيام الرئيس حسنى مبارك بإصدار قرار بحل مجلس الشعب والدعوة لإجراء انتخابات برلمانية جديدة‮. ‬ووصف مجلس الشعب الحالي‮ ‬بأنه‮ "‬غير مسبوق بعدما وجدت مصر نفسها أمام مجلس بدون معارضة تذكر‭ ‬مما ادى الى ان‮ ‬يواجه النظام المصري‮ ‬معضلة كبرى لم‮ ‬يشهدها من قبل‮.

" ‬وقال مزائيل‮ :" ‬النظام المصري‮ ‬يجد الآن نفسه أمام حركات احتجاجية واسعة النطاق ولم‮ ‬يبق أمامه سوي‮ ‬البحث عن وسيلة لتهدئة الجميع استعداداً‮ ‬لانتخابات الرئاسة القادمة في‮ ‬سبتمبر‮ ‬القادم‮ ." ‬واعرب مزائيل عن

اعتقاده بأن‮ "‬هدف السلطة في‮ ‬مصر كان تقليل عدد ممثلى المعارضة لأقل عدد والعمل على فوز الحزب الوطني‮ ‬الحاكم استعداداً‮ ‬لانتخابات الرئاسة القادمة‮".

‬اشار مزائيل الى ان‮ "‬الحزب الوطنى الحاكم كان‮ ‬يعتقد ان تحقيق انتصار كهذا سيظهر للرأي‮ ‬العام الداخلي‮ ‬في‮ ‬مصر والعالم أجمع أن الرئيس مبارك‮ ‬يحظي‮ ‬بشعبية جارفة وهو الأمر الذي‮ ‬سيساعده كثيراً‮ ‬في‮ ‬تقديم نجله جمال مبارك امين السياسات فى الحزب الحاكم كمرشح للرئاسة بدون معارضة‮."‬

كما اشار إلي‮ ‬ان الأسلوب الذي‮

‬تم إدارة عملية انتخابات مجلس الشعب الأخيرة به هو حشد نشطاء الحزب والبلطجية مقابل دفع المال لهم بهدف عدم تمكين نواب المعارضة من الفوز بأي‮ ‬ثمن حتى لو كان عبر استخدام العنف أو التزوير‮. ‬وقال الخبير الاسرائيلى‮:" ‬بعد ان تم اغلاق الطريق امام احزاب المعارضة لمجلس الشعب سيكون عليها القيام بحشد المؤيدين والأنصار من أجل الخروج في‮ ‬مظاهرات في‮ ‬الشوارع لتخوض معركة شرسة‮ ‬يستخدم فيها النظام كافة الوسائل سواء عبر مجلس الشعب أو وسائل الإعلام اواستخدام القوة من أجل تفريق أي‮ ‬مظاهرات‮ ‬يجري‮ ‬تنظيمها‮". ‬

وأنهي‮ ‬مزائيل تعليقه بالقول‮ :"‬تواجه مصر عاما صعبا للغاية وتوقعات بأن‮ ‬يكون عاما من المواجهات التي‮ ‬من شأنها أن تضر باستقرار النظام سواء على الصعيد السياسي‮ ‬أو الاقتصادي‮."‬

 

أهم الاخبار