رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

إهدار المال العام بترعة المحمودية

محلية

الجمعة, 03 يونيو 2011 17:21
كتبت- أميرة عوض

شهدت ترعة المحمودية بالإسكندرية واقعة إهدار للمال العام بزيادة تكاليف المشروع المقرر لفتح محورى الكورنيش ليربط الطريق الصحراوى بشواطئ شرق المدينة بسبب زيادة المخلفات من قبل المواطنين خاصة بعد أحداث 25 يناير.

مما جعل الأهالى يتسرعون فى هدم وبناء المنازل وتشوين مخلفاتها على جانبى الترعة الأمر الذى أدى إلى تعطيل العمل بالمشروع لإزالة المعوقات وزيادة المخصصات المالية.

وقال المهندس أحمد الشافعى وكيل وزارة النقل بالمحافظ إن التكلفة التقديرية للمشروع المرورى لترعة المحمودية بلغت 120 مليون

جنيه وحاليا تصاعد ارتفاع التكلفة إلى 200 مليون جنيه مع زيادة فى الفترة المقررة للانتهاء من المشروع الحيوى الذى يعد محور قنالى جديد على ترعة المحمودية حيث بدأت المرحلة الأولى من كوبرى محرم بك القديم وتنتهى عند كوبرى العوايد.

ويضيف الشافعى: هذا المشروع الحيوي يعتبر نقلة حضارية تضاف لمحور الكورنيش الهام ويتضمن المشروع عمليات توسعة وتطوير محور ترعة المحمودية بداية من كوبري

التاريخ بغرب المدينة وصولا إلي كوبري خورشيد بطول35 كيلومترا ويتضمن4 حارات مرورية وعلي كل جانب من جانبي الترعة يكون المرور باتجاه واحد لكل جانب ويربط بينهما22 كوبري بواقع كوبري خروج لكل 700متر لتغيير نقل الحركة المرورية علي جانبي الترعة من قبلى إلى بحرى والعكس فى 11 موقعا.

ويضيف الشافعى تتواجد المخلفات والقمامة من كوبرى محرم بك إلى كوبرى التاريخ الأمر الذى أدى إلى ضيق الطريق، وأصبح لا يمر إلا سيارة واحدة وتجرى حاليا إعادة تدبير الاعتمادات المالية الأزمة لدعم المشروع من قبل وزارة المالية، كما سوف نقوم بإعادة تجميل الترعة بعد الانتهاء من المشروع مباشرة.


أهم الاخبار