إضراب النقل مستمروالحكومة "فشنك"

محلية

الاثنين, 13 ديسمبر 2010 19:20
كتب: محمد المسيري


واصل سائقو سيارات النقل إضرابهم عن العمل بسبب ارتفاع الضرائب، وعقد ممثلو سيارات النقل اجتماعًا بالغربية حضره سائقو محافظات الغربية والدقهلية والبحيرة وكفر الشيخ والشرقية والمنوفية والقليوبية لمناقشة أزمة الضرائب على سيارات النقل. بالرغم من تصريحات أحمد رفعت رئيس هيئة الضرائب العامة بعدم صدور قرار جديد للمحاسبة.

وصف أصحاب السيارات تصريحات احمد رفعت بأنها تصريحات تلفزيونية خاصة أنهم فوجئوا بالقرار رقم 47 لسنة 2010 والخاص بالتعليمات التنفيذية لمأمورى الضرائب بشأن تحصيل الضرائب منهم، وتتمثل

فى ارتفاع أيام العمل في السنة عن الواقع، بعد أن كشف القرار أن المقطورة جديدة حتى 5 سنوات 30 يوماً عمل وموديل من 5سنوات إلى 10سنوات 250يومًا عمل وموديل من 10سنوات حتى 15سنه 230يومًا وموديل أكثر من 15سنه 215، بالرغم من ان العام به عطلات أسبوعية 48 يوم جمعة بخلاف أكثر من 20يومًا إجازات رسمية وأعياد فكيف تعمل السيارات.

وحددت التعليمات للرأس 14جنيهًا و13جنيهًا للمقطورة في حمولة السيارة والتي تقدر 30طنًا فى عدد ايام التشغيل 300جنيه، مما يسبب أعباء مالية كبيرة على أن تتم المحاسبة على عام 2005، ومابعدها ولا تجرى تعديلات على ما سبق إلا بعد مرور 4سنوات.

حضر الاجتماع اللواء أمين راضى عضو مجلس الشعب وحاول أن يطمئن أصحاب السيارات بأنه سيتقدم بطلب إحاطة بسبب تتضارب مسئولي الضرائب، وفقا لتصريحاتهم التليفزيونية وما ستقدمه الحكومة بشأن المقطورات والتعويضات التي ستصرف لهم بشأن التعديلات على المقطورات، والأسباب التي تؤدى إلى الحوادث ومنها زيادة الحمولة ويتطلب ارتفاع الغرامة على الحمولة الزائدة بغرامة كبيرة تصل إلى 200جنيه.

 

أهم الاخبار