وفاة 31 شخصًا بسبب الأحوال الجوية

محلية

الاثنين, 13 ديسمبر 2010 17:45
القاهرة: وكالات

لقى 31 شخصًا مصرعهم وأصيب العشرات بجروح خلال اليومين الماضيين نتيجة الأمطار والعواصف الرملية، التي ضربت المحافظات المصرية، وسط توقعات باحتمال ارتفاع الحصيلة مع تواصل أعمال الإنقاذ في مبنيين منهارين.

وانتشل عمال الإنقاذ اليوم الاثنين جثث ستة عمال من بين أنقاض مصنع للنسيج مؤلف من ستة طوابق انهار الاحد بسبب الأمطار الغزيرة شمال الاسكندرية، ليصل عدد المتوفين إلى 11 شخصًا، بالاضافة إلى 10 مصابين . ولا يزال عمال

الإنقاذ يبحثون عن عشرة عمال يعتقد أنهم لا يزالون محاصرين تحت أنقاض المبنى.a

وفي مدينة طنطا قتل طفل وأصيب تسعة أشخاص، عندما انهار مبنى سكني مؤلف من خمسة طوابق الاحد، مع احتجاز شخص تحت الأنقاض.

وقتل 20 شخصًا، وأصيب أكثر من 40 آخرين في حوادث طرق الاحد في أنحاء مصر، بسبب ضعف مستوى الرؤية الناجم عن الأمطار الغزيرة والعواصف

الرملية، حسب المسئولين.

ويجري الاثنين سحب سفينة شحن إيطالية تعطلت قبالة شاطئ مرسى مطروح، وعلى متنها 21 من أفراد الطاقم وتحمل 38 حاوية من الدهانات السامة . وتعطل محرك السفينة مما جعلها تحت رحمة العاصفة. وقد يتم إنقاذ أفراد الطاقم ونقلهم إلى ناقلة نفط وسفينة شحن قريبتين.

واعلن مسئولون إعادة فتح موانئ مصر الرئيسية في الإسكندرية والبحر الأحمر الاثنين بعد يوم من إغلاقها بسبب شدة الرياح وانخفاض مستوى الرؤية والأمطار الغزيرة، كما أعيد فتح قناة السويس التي تربط بين البحر المتوسط والبحر الأحمر أمام السفن الاثنين بعد إغلاقها الأحد.

شاهد فيديو



أهم الاخبار