رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

فيديو. قاتل شهداء الزاوية يهدد ذويهم

محلية

الثلاثاء, 31 مايو 2011 11:30
كتب - جميلة على:

شهدت منطقة "الزاوية الحمرا " هدوءا نسبيا بين أهالى الشهداء بعد حكم المحكمة بتحويل أوراق أمين الشرطة محمد السنى للمفتى الجمهورية بعد إتهامه بقتل حوالى 37 متظاهر من أهالى الزاوية الحمرا فى ثورة الغضب وقد حصلت "بوابة الوفد " على فيديو له وهو يقتل بكل شراسة.

والفيديو يوضح وجود قتله آخرين اشتركوا معه فى تلك الجريمة البشعة وهو ما أكده والد أحد الشهداء بمنطقة الزاوية بأن هناك خمس اشخاص إشتركوا مع الأمين فى قتل المتظاهرين بالزاوية

وقالت والدة الشهيد مصطفى كمال إبراهيم أن إبنها قتل

على ايدى ذلك الامين بحسب قول الشهود الذين شهدوا الواقعة واكدت لبوابة الوفد أن الأمين حاول منذ فترة تهديدها بأولادها الباقين لقيامها بالشهادة ضده وإستكملت زوجة الشهيد وليد عبد الفتاح محمد الحديث قائلة بأنه حدثها على التليفون المحمول فى محاولة منه لإبعاد تلك التهمة عنه قائلا بأنه إذا وقع سيقع آخرون معه وطالبت بسرعة إلقاء القبض عليه حتى تشفى غليلها

وعلى صعيد متصل علمت "بوابة الوفد" أن أمين الشرطة الهارب من حكم الإعدام إتصل

بأخ أحد الشهداء بالزاوية ويدعى أحمد توشكا منذ يومين محاولا التفاهم معه بأنه ليس وحده القاتل وأن هناك من قتل معه وانه هارب فى مكان بعيد وسقوطه يهدد آخرين

وحاولنا من جانبنا معرفة الصفات الشخصية التى كان يتمتع بها الأمين فوصلنا إلى رجل يدعى "أحمد نت" صاحب محل للنت بالزاوية الحمرا وكان صديق للقاتل قبل إلتحاقه بمعهد الشرطة الذى أكد لنا أنه كان يميل للوحشية فى طباعة وكان بطل "للكونغ فو " وكان عنيف فى تدريبه ضد زملائه وتزوج من أحد زميلاته بلعبة الكونغ فو ونتيجة لإستمرار الخلافات

بينهما تم الطلاق وتزوج من أخرى كما كان يميل للبلطجة على أهالى الزاوية شأنه فى ذلك شأن جميع أمناء الشرطة فى منطقة الزاوية الحمرا.

شاهد الفيديو


 

 

أهم الاخبار