غضب الدعاة على سياسة الأوقاف بالصحفيين

محلية

الأربعاء, 25 مايو 2011 19:16
كتبت: جميلة على


نظمت لجنة الحريات مساء اليوم بمقر نقابة الصحفين مؤتمر صحفى لمناقشة مشاكل الأئمة والدعاة حضره العديد من مشايخ الأزهر الشريف لبحث قضياهم حيث تكلم أحد طلاب الأزهر عن مشاكل أوائل الجامعة لعدم تعينهم منذ 2000 حتى 2010 مع إحتياج الجامعة لعدد كبير من المعيدين فى إتهام صريح لوجود أيد خفية تريد إضعاف الناحية العلمية للمصريين خاصة فى الجانب الدعوى لتقوية دعاة التطرف

وهو الأمر الذى إستمر بعد الثورة منتقدين رأى وزير الأوقاف أنهم راسبين فى إختبارات التعيين التى أعدتها الوزارة مؤكدين نجاحهم فى تلك الإختبارات وحصول معظمهم على أحكام قضائية لتمكينهم من التوظيف فى الأوقاف

فى حين أوضح مجموعة من الأئمة المعينين أهم مشاكلهم والتى تأتى فى مقدمتها الناحية المادية فهم يتقاضون مبالغ ضئيلة تؤدى إلى لجوء الكثير منهم الى أعمال

أخرى بجانب وظيفتهم كأئمة مساجد

وعن عدم صرف بدل قراءة يتيح لهم شراء كتب لزيادة إدراكهم وإصرار الوزارة على وقف دعمهم ثقافيا مما يؤثر على قدرتهم فى متابعة التطور فى الدعوة وقراءة رأى أبرز العلماء حول مستجدات العصر وبالتالى يتأثر خطابهم الدعوى ولا يجارى الواقع الحديث

وإنتقد الدعاة تعيين الكثير من خريجى الجامعة كأئمة بالرغم من عدم تخرجهم من كلية الدعاة وهو ما يضر كثيرا مستوى الدعاة فى مساجد الجمهوريه ويؤدى إلى إنسحاب الناس إلى بعض دعاة التطرف فى المساجد غير التابعة للوزارة

أهم الاخبار