رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

بلاغ‮ ‬للنائب العام للكشف عن مصير طالب رشيد ومقبرة أمن الدولة بدمنهور

محلية

الأحد, 22 مايو 2011 18:45
البحيرة‮ - ‬أحمد حفني‮:‬

تقدم محمود زيدان المحامي برشيد ومدير مركز الشهاب فرع رشيد ببلاغ‮ ‬للنائب العام المستشار عبد المجيد محمود ضد كل من حبيب العادلي‮ »‬وزير الداخلية السابق‮« ‬وحسن عبد الرحمن‮ »‬رئيس جهاز أمن الدولة المنحل

‮« ‬ومجدي أبو قمر‮ »‬مدير أمن البحيرة المقال‮« ‬وطارق هيكل‮ »‬مدير مباحث أمن الدولة المنحل والمقال‮« ‬والبهي زغلول‮ ‬وناجي الجمال وعاطف الجمال‮ »‬الضباط بفرع أمن الدولة دمنهور‮« ‬يتهمهم بخطف وحجز الطالب محمد سعد ترك منذ‮ ‬2009‭/‬7‭/‬26‮ ‬بدون وجه حق وضرب وتعذيب محمد ترك حتي الموت والقتل العمد والضرب والتعذيب حتي الموت للمقبورين الذين تم إعدامهم
ودفنهم بالمقبرة الموجودة حاليا بمقر أمن الدولة المنحل بدمنهور‮.‬

وأوضح زيدان في بلاغه أنه وبصفته وكيلاً‮ ‬عن والد الطالب محمد سعد ترك أشار إلي انه بتاريخ‮ ‬2009‭/‬7‭/‬26‮ ‬وبسبب استعداد مدينة رشيد لاستقبال الرئيس المخلوع حسني مبارك في‮ ‬2009‭/‬7‭/‬30‮ ‬تم القبض عليه من قبل جهاز أمن الدولة برشيد ثم اختفي بعد ذلك ولم يظهر حتي الآن‮.‬

وأشار زيدان إلي أن محمد ترك طالب متدين وذو لحية خفيفة وقد تم استدعاؤه في شهر‮ ‬2009‭/‬4‮ ‬من قبل مكتب أمن الدولة بمدينة رشيد لورود معلومات

من مباحث وأمن الكلية بأنه يطلق لحيته ويرجو من مباحث رشيد تتبع حالته الأمنية ومنذ هذا التاريخ‮ ‬2009‭/‬7‭/‬26‮ ‬لم يظهر ترك حتي الآن وتم تحرير المحضر رقم‮ ‬3612‮/‬2009‮ ‬إداري رشيد بتغيبه‮.‬

وطالب وزيدان بسرعة ضبط وإحضار المشكو في حقهم جميعاً‮ ‬وتوجيه تهمة الخطف والحجز والضرب والتعذيب للطالب محمد سعد ترك حتي الموت كما طالب بإجراء المعاينة اللازمة علي المقبرة التي تم ضبطها واستخراج العظام البشرية التي دفنت بها وإجراء تحليل‮ ‬DNA‮ ‬علي العظام البشرية الموجودة بالمقبرة وسماع الشهود الذين رأوا المقبرة وما فيها لمعرفة كم عدد القتلي بها مع توجيه تهمة القتل العمد والضرب والتعذيب حتي الموت للمقبورين الذين تم إعدامهم

ودفنهم بهذه المقبرة الموجودة حاليا بمقر أمن الدولة المنحل بدمنهور‮.‬

أهم الاخبار